بن سليم: حصلنا على معلومات تمكننا من التخطيط للسيارات بشكل أفضل

«التكاليف المرتفعة» من أبرز العوائق أمام احتراف رياضة المحركات

صورة

قالت منظّمة الإمارات للسيارات والدرّاجات النارية، إنها ستعمل بتوصيات أعدتها عبر دراسة تبين فيها أن التكاليف المرتفعة لدخول هذا المجال وفقدان الرعاية الفعّالة من أبرز العوائق أمام الاحتراف واتباع مسيرة مهنية في رياضة المحرّكات.

وأشارت المنظمة التي يترأسها النجم الإماراتي محمد بن سليم، نائب رئيس الاتحاد الدولي للسيارات (FIA) في بيان لها، إلى أن هذه الدراسة جاءت عبر استبيان شارك فيه 218 سائقاً من هواة رياضة الكارتينغ من مختلف أنحاء الإمارات، كان بينهم أشخاص فوق عمر الـ30 عاماً.

وأكّد ثلث السائقين أن المنافسة على الحلبة في السيارات هي متعتهم الأبرز، ومن بعدها حلّت سباقات الدراجات النارية بنسبة (20%)، والكارتينغ (14%)، والراليات (8%).

وقال بن سليم، بطل الشرق الأوسط للراليات مرّات عدة سابقاً: «من المهم جداً أن يعمل جميع الأفرقاء المنخرطين في مجال رياضة السيارات في الدولة معاً لتسريع الجهود الرامية لاكتشاف ورعاية وتطوير مهارات السائقين الشباب الموهوبين».

 

 

طباعة