«طيران الإمارات» ترعى النسخة الـ 12

400 فارس وفارسة يشاركون في كأس ولي عهد دبي للقدرة

عادل الغيث ومحمد العضب وغانم الهاجري خلال تقديم كأس ولي العهد للقدرة. ■ تصوير: أسامة أبوغانم

أعلن نادي دبي للفروسية أن 400 فارس وفارسة من 20 دولة سيشاركون في النسخة 12 من كأس ولي عهد دبي للقدرة لمسافة 119 كيلومتراً، التي تقام غداً في مدينة دبي الدولية للقدرة بسيح السلم، برعاية «طيران الإمارات».

وقال مدير النادي، محمد عيسى العضب: «إن النسخة الـ12 تعد فعلياً ختام موسم سباق القدرة في دبي»، موضحاً في مؤتمر صحافي، أمس، في فندق ميدان: «نسعى جاهدين إلى القيام بجميع الاستعدادات اللازمة في موقعنا العالمي المستوى، في مدينة دبي العالمية للقدرة، لإقامة احتفال ناجح لسباقات القدرة».

وتابع: «نطلب من جميع المشاركين مساعدة اللجنة المنظمة في إنجاح السباق بتنفيذ التعليمات كافة، بينما تمت الاستعانة بأفضل الحكام والرسميين والأطباء البيطريين، حتى تتم إدارة السباقات بكل شفافية وعدالة».

وقال: «إنهم يثمنون دعم (طيران الإمارات) ورعايتها، وإنهم يتطلعون إلى تجديد اتفاقية الرعاية بنجاح».

من جهته، أكد نائب رئيس أول «طيران الإمارات»، العمليات التجارية لمنطقة الخليج والشرق الأوسط ووسط آسيا، عادل الغيث، أن «طيران الإمارات» تفخر برعاية كأس ولي عهد دبي للقدرة، لتتوج بذلك دعمها الطويل الأمد لتنمية وتطوير سباقات الخيل ورياضة الفروسية في دبي».

وأضاف: «سباق القدرة اختبار استراتيجي للبراعة في ركوب الخيل، إذ يتحدى قدرة الخيل ومهارات التهيئة النفسية لدى الفارس لإكمال جولة قاسية، ويسر (طيران الإمارات) رعاية هذه الفعالية، ونشعر بثقة تامة بأن سباق هذا العام سيحقق نجاحاً استثنائياً».

في المقابل، قال أمين السر العام لاتحاد الفروسية، الدكتور غانم الهاجري، إن «الكأس ستشهد تنافس نخبة من الفرسان العالميين، بما في ذلك عدد من أبطال العالم جنباً إلى جنب مع المواهب المحلية».

وأوضح: «سموّ الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، يعدّ مثالاً يحتذي به في سعيه الدؤوب لتطوير الرياضة بجميع محاورها في دبي ودولة الإمارات، وهو نبراس في عالم رياضة الفروسية التي حصد فيها العديد من الألقاب العالمية البارزة، ويتميّز سموّه بالتزامه بتوفير منصّات متنوّعة للمواطنين يتسنّى لهم من خلالها المشاركة في مختلف الرياضات والتفوق فيها».


- السباق يعدّ ختام موسم القدرة المحلي، ويقام غداً على مسافة 119 كلم.

طباعة