وقّعت اتفاقية تعاون مع اتحاد الكرة بحضور المنصوري وبن غليطة

محاكم دبي تقدّم محاضرات لضبط السلوكيات الخاطئة للاعبين

طارش المنصوري وبن غليطة خلال توقيع الاتفاقية. من المصدر

وقّع اتحاد كرة القدم ومحاكم دبي، أمس، اتفاقية تعاون تهدف وفقاً لمحاكم دبي واتحاد الكرة الى تحقيق أهداف عدة تتمثل في التوعية المجتمعية في مجال الأسرة، والحفاظ على الأجيال الناشئة، والحد من السلوكيات الخاطئة والظواهر السلبية للاعبين، خصوصاً على صعيد فرق المراحل السنية في ملاعب وأكاديميات كرة القدم بالاندية، وذلك من خلال تقديم محاضرات توعية من فريق عمل مختص بهذا الشأن من قبل محاكم دبي وفق منهجية جديدة تتلاءم مع رؤية القيادة العليا في الدولة في مجال التلاحم المجتمعي والتماسك الأسري، وبما يحقق علو المجتمع ورفعة شأنه، فيما أكد مدير عام محاكم دبي، طارش المنصوري، أن الهدف الأساسي من توقيع هذه الاتفاقية يتمثل في تحقيق التوعية المجتمعية في مجال الأسرة، وتقوية الأواصر بين أفراد المجتمع، وصولاً إلى رؤية الإمارات 2021 ضمن محور مجتمع متلاحم محافظ على هويته، وذلك بتقديم الدعم المعنوي لهم، وإحاطتهم بكل أوجه الرعاية والاهتمام ضمن ورش تدريبية ومحاضرات هادفة بأسلوب يتناسب مع أعمارهم وظروفهم المعيشية.

وقال المنصوري في بيان صحافي: «الاتفاق بين محاكم دبي وبين اتحاد الكرة جاء من خلال تقديم الخدمات في المجال الاجتماعي والأسري، وإلقاء محاضرات دورية، واختيار الموضوعات المهمة في الوقت الراهن بحسب الوضع الملاحظ من قبل المشرفين على اللاعبين».

وأضاف المنصوري «ستقوم فئة مختصة من محاكم دبي بعمل جلسات توعوية أسرية خاصة للاعب معين في حال رغبته، أو الجلوس مع ولي أمره بالتنسيق مع النادي أو الجهة المعنية، بالإضافة إلى قيام ورش تدريبية في مجال الطاقة الإيجابية والتحفيز، وتكريم اللاعبين المتفوقين دراسياً، عن طريق تقديم الجوائز لهم وتشجيعهم».

وقّع الاتفاقية كلٌّ من مدير عام محاكم دبي، طارش المنصوري، ورئيس اتحاد الكرة مروان بن غليطة، بحضور عضو مجلس إدارة اتحاد الكرة أمل بوشلاخ، وأمين عام اتحاد الكرة محمد بن هزام الظاهري، ومدير إدارة الإعلام الرقمي في اتحاد الكرة سالم النقبي.

من جهته، رحب رئيس اتحاد كرة القدم مروان بن غليطة بتوقيع مذكرة التعاون مع محاكم دبي، وذلك ضمن جهود الاتحاد الرامية لفتح قنوات تواصل مع الجهات المختصة والمعنية بالحراك الرياضي والمجتمعي.

وقال بن غليطة خلال اللقاء: «توقيع مذكرة التفاهم يأتي من واقع حرص الاتحاد على التنسيق والعمل المشترك مع الجهات الرسمية التي يمكن أن تلعب دوراً مؤثراً في الحد من السلوكيات الخاطئة والظواهر السلبية التي تشهدها منافسات المراحل السنية، ما يسهم في تنشئة الأجيال المقبلة لكرة الإمارات بصورة سليمة».

وأضاف أن «محاكم دبي تتمتع بخبرات كبيرة وكوادر متميزة سيمكنها اتحاد الكرة من الوصول إلى ملاعب وأكاديميات كرة القدم التابعة للأندية والمنضوية تحت لوائه، وذلك لتقدم المحاضرات التوعوية والتثقيفية للاعبين، التي تقوّم سلوكهم داخل الملعب وخارجه، عبر برنامج عمل موضوع بعناية من قبل فريق (مودة ورحمة) التابع لمجمع محاكم دبي».

طباعة