محمد بن زايد: بطولة الفورمولا ملتقى للتواصل والتعارف بين شعوب العالم - الإمارات اليوم

زار جناح «طيران الاتحاد» وتفقد مرافق حلبة ياس

محمد بن زايد: بطولة الفورمولا ملتقى للتواصل والتعارف بين شعوب العالم

صورة

زار صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، أمس، جناح شركة طيران الاتحاد، الراعي الرسمي للجولة الختامية لبطولة العالم لسباقات الفورمولا 1 لموسم 2018، جائزة الاتحاد للطيران الكبرى للفورمولا1، التي تقام في حلبة مرسى ياس.

والتقى سموه، بحضور رئيس مجلس إدارة مجموعة الاتحاد للطيران، محمد مبارك بن فاضل المزروعي، عدداً من مسؤولي شركة طيران الاتحاد وشركائها الاستراتيجيين، وتبادل معهم الأحاديث الودية حول الاستعدادات الجارية لانطلاقة السباق الختامي للبطولة العالمية اليوم.

واستمع صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان إلى عدد من طياري «الاتحاد»، بشأن الاستعراض الجوي الذي سينفذونه قبيل انطلاق منافسات السباق النهائي اليوم.

كما التقى سموه في جناح «طيران الاتحاد» أحد أصحاب الهمم، كما تعرف سموه إلى دور شركة الاتحاد للطيران، باعتبارها «شريك الطيران الرسمي لدورة الألعاب العالمية الصيفية للأولمبياد الخاص 2019، التي تستضيفها العاصمة أبوظبي خلال شهر مارس المقبل، حيث ستنقل الشركة آلاف الرياضيين والمدربين والمشجعين، من مختلف أنحاء العالم إلى أبوظبي، لحضور الأولمبياد الخاص.

وأعرب سموه عن شكره وتقديره لكل الجهات الداعمة للفعاليات والأحداث المحلية والعالمية التي تستضيفها الدولة، ومن شأنها تعزيز دور مختلف القطاعات في إبراز الصورة الحضارية لدولة الإمارات وشعبها، وإمكانات أبنائها في تنظيم واستضافة كبرى المناسبات والفعاليات بمعايير عالمية، وبكفاءة واقتدار وتميز.

كما قام صاحب السمو ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة بجولة في مرافق حلبة ياس في أبوظبي، أمس، اطلع خلالها على التجهيزات والاستعدادات النهائية لانطلاقة الجولة الختامية لبطولة العالم لسباقات الفورمولا 1، لموسم 2018.

وأكد سموه، خلال الجولة، الحرص على نجاح تنظيم مثل هذه البطولات، وغيرها من الفعاليات والأحداث الرياضية التي تدعم القطاع الرياضي في الدولة، وتسهم في ترسيخ مكانتها على الخارطة العالمية، باعتبارها وجهة ومركزاً رئيساً متكاملاً، لاستضافة مختلف الفعاليات الرياضية الكبرى، وفق أعلى المعايير العالمية.

وقال صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان إن «بطولة الفورمولا ليست حدثاً رياضياً فقط، بل ملتقى للتواصل والتعارف بين مختلف ثقافات وشعوب العالم، ويسعدنا في دولة الإمارات أن نكون جسراً وحلقة وصل، لتعزيز التبادل الثقافي الحضاري بين شعوب العالم»، معرباً سموه عن تمنياته بالنجاح والتوفيق لكل المشاركين في منافسات البطولة، والقائمين على تنظيمها.

كما التقى سموه، على هامش فعاليات سباق الفورمولا1، الملك خوان كارلوس، ملك إسبانيا السابق، وألبيرتو غالاسي، الرئيس التنفيذي لمجموعة فيرتي، وجون سكستون، الرئيس التنفيذي لمؤسسة كاتاليست، وتبادل معهم الأحاديث الودية، مرحباً بهم وبوجودهم في دولة الإمارات العربية المتحدة.

رافق سموه، خلال الجولة، رئيس جهاز الشؤون التنفيذية، خلدون خليفة المبارك.

يشار إلى أن حلبة مرسى ياس تحتفي، خلال سباق جائزة الاتحاد للطيران الكبرى 2018، بالذكرى العاشرة لاستضافة سباقات الفورمولا1، بعد أن دخلت الحلبة سباقات السرعة خلال عام 2009، ونجحت خلال تلك الفترة الزمنية في وضع نفسها في مصاف حلبات سباقات الفورمولا 1 على مستوى العالم، بما تقدمه من خدمات متميزة في رياضة المحركات.

طباعة