موزمبيق تفلت من الهزيمة أمام بنين

من مباراة موزمبيق وبنين. أ.ب

افلتت موزمبيق من الخسارة امام بنين وخرجت بتعادل ثمين 2-،2 أول من أمس، على ملعب اومباكا بايرو دي نوسا سينيورا دا غراسا، في بنغيلا في ختام الجولة الأولى من منافسات المجموعة الثالثة. وتقدمت بنين بهدفين لرزاق اوموتويوسي (15) وداريو خان (،21 خطأً في مرمى منتخب بلاده)، وردت موزمبيق بمثلهما عبر الميرو لوبو (29) وكارلوس فومو غونسالفيش (55). وكانت مصر حاملة اللقب تغلبت على نيجيريا 3-1 أيضاً ضمن المجموعة ذاتها. وهي المباراة الأولى بين بنين وموزمبيق في مختلف المسابقات. وكان المنتخب البنيني الأفضل في الشوط الأول، وسنحت لمهاجميه اكثر من فرصة اكتفوا بترجمة اثنتين منها فقط، فيما صحا المنتخب الموزمبيقي بعد الهدفين وحاول تدارك الموقف الى ان نجح في مسعاه.

واحكمت بنين قبضتها على المباراة وضغطت بقوة على دفاع موزمبيق الى ان حصلت على ركلة جزاء اثر عرقلة رزاق اوموتويوسي داخل المنطقة من قبل الحارس جواو رافائيل، فانبرى لها اوتومويوسي بنجاح بتسديدة قوية مانحاً التقدم لمنتخب بلاده (15).

وتابعت بنين ضغطها على مرمى موزمبيق ونجحت من احدى الهجمات في التعزيز، عندما سدد اوتومويوسي كرة قوية ارتطمت بزميله فيليسيان سينغبو امام المرمى، فحاول مدافع الخريطيات القطري داريو خان ابعادها لكنه تابعها بالخطأ داخل مرماه (21). وصحا المنتخب الموزمبيقي حتى نجح الميرو لوبو في تقليص الفارق في الدقيقة 29 بضربة رأسية. ونجحت موزمبيق في ادراك التعادل عندما استغلت خروج الحارس من مرماه لإبعاد الكرة ولعب صامويل تشابانغا الرمية الجانبية بسرعة الى الياس بيليمبي داخل المنطقة فهيأ الكرة الى كارلوس فومو غونسالفيش غير المراقب، وتابعها داخل المرمى الخالي (55).

طباعة