أميركية تُعيد 37 مليون دولار تلقتها بالخطأ

    صورة

    عاشت أميركية لحظة مدهشة، شعرت خلالها بأنها أصبحت مليونيرة، وذلك عندما قام مصرفها بتحويل 37 مليون دولار إلى حسابهاـ ومع ذلك فإن الشعور المفاجئ بالثراء لم يدم طويلاً، لأن روث بالون قررت على الفور إعادة المال، الذي وصل إلى رصيدها عن طريق الخطأ.

    وقالت بالون إنها تلقت صدمة قوية عندما دخلت على حسابها البنكي، بعد نهاية عملها يوم الثلاثاء الماضي، لتكتشف أن به مبلغاً ضخماً فجأة، وكان أملها العفوي أن يكون شخص ما قد قرر، لأي سبب كان، منحها الكثير من المال، لكنها قررت أن من الأفضل أن تتصل بمصرفها لمعرفة ما يجري.

    ولسوء الحظ، أخبرها موظف البنك أن مبلغ الـ37 مليون دولار الذي تم إيداعه في حسابها، كان خطأ بالطبع. وقامت بالون، وهي من دالاس، بإعادة الأموال مباشرة إلى «ليغسي تكساس بنك». وبعد ذلك قالت: «لقد كنت في حلم، يا إلهي، لدي الكثير من المال»، وتابعت: «لقد كنت مليونيرة، ولدي صورة لشاشة الهاتف تؤكد ذلك، إنها قصة رائعة»، وتضيف بالون: «كنت آمل أن يهبنا شخص ما مبلغ 37 مليون دولار».

    ومع ذلك، فإن هذا لم يمنعها من قضاء بعض الوقت في أحلام اليقظة، حول ما كانت ستفعله إذا سُمح لها بالاحتفاظ بالمال: «أولاً كنت سأخصص 10% من المال للتبرعات، ثم بعض المال للمساعدات، وبعد ذلك كنت سأستثمر في العقارات».


    «بالون» أمضت بعض

    الوقت في أحلام

    اليقظة، حول ما كانت

    ستفعله إذا سُمح

    لها بالاحتفاظ بالمال.

    طباعة