أرمينيا تتهم روسيا بالفشل في حفظ السلام في ناجورنو كاراباخ

اتهم رئيس وزراء أرمينيا نيكول باشينيان، روسيا اليوم الخميس، بالفشل في حفظ السلام في منطقة ناجورنو كاراباخ المتنازع عليها في أذربيجان.

وقال باشينيان في العاصمة الأرمينية يريفان "بعثة السلام الروسية لا تؤدي واجباتها في السيطرة على ممر لاشين".

ورفض الكرملين المزاعم التي تفيد بأن القوات لا تؤدي مهمتها كما يجب.

وكانت روسيا قد ارسلت قواتها للحفاظ على وقف إطلاق نار هش بين أرمينيا وأذربيجان وتأمين الوصول إلى منطقة ناجورنو كاراباخ الجبلية من خلال الممر.

وتعتبر المنطقة التي يقطنها نحو 120 ألف أرميني، جزءاً من أذربيجان بموجب القانون الدولي. وممر لاتشين هو السبيل الوحيد للوصول لأرمينيا من المنطقة.

وكرر باشينيان عرضه بإبرام اتفاقية سلام مع أذربيجان.

وقال المتحدث باسم الكرملين دميتري بيكسوف، في موسكو اليوم الخميس، إن روسيا تسيطر على الوضع. وأضاف "تبذل قوات حفظ السلام الروسية كل ما في وسعها لضمان النظام والسلام في الأراضي التي يتم إرسالها إليها".

وذكر أن القوات تتصرف وفقا لاتفاق من جانب الطرفين عقب الحرب التي نشبت في المنطقة في 2020. ولحقت بأرمينيا الهزيمة في هذه الحرب، واضطرت للتخلي عن أجزاء كبيرة من الأراضي لأذربيجان. ومن حينها يندلع الصراع بشكل متكرر.

طباعة