رئيس الدولة يلتقي الرئيس الروسي

أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، سعي دولة الإمارات إلى الإسهام في تعزيز أسس السلام والاستقرار في العالم والعمل على خفض التوترات وإيجاد الحلول الدبلوماسية للأزمات التي يشهدها.

جاء ذلك خلال استقبال رئيس جمهورية روسيا الاتحادية الصديقة فلاديمير بوتين، لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، اليوم، في سانت بطرسبورغ.
ورحب الرئيس الروسي في مستهل اللقاء الثنائي بصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان وبحثا مختلف أوجه العلاقات الإماراتية – الروسية، كما استعرض سموه والرئيس الروسي عدداً من القضايا والتطورات الإقليمية والدولية محل الاهتمام المشترك.

وناقش الجانبان الأحداث السياسية وخفض التوترات .. وأشار صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان إلى أهمية الاستمرار في بذل الجهود الحثيثة للبحث عن حلول سياسية للأزمات والتوترات وإيجاد أرضية مناسبة لكل الأطراف للتحاور، مشدداً سموه على سياسة دولة الإمارات الداعمة للسلام والاستقرار على الساحتين الإقليمية والدولية، والداعية إلى ضرورة استمرار المشاورات الجادة لحل الأزمة الأوكرانية، مهما كان مستوى صعوبتها وتعقيدها عبر الحوار والتفاوض والآليات الدبلوماسية للتوصل إلى تسوية سياسية بما يحقق السلم والأمن العالمي.

 

طباعة