البيت الأبيض يعلن إدانته للاستفتاءات في المناطق الأوكرانية

أعلن مستشار الرئيس الأميركي جو بايدن للأمن القومي جاك سوليفان، اليوم الثلاثاء إدانة واشنطن للاستفتاءات التي تعتزم مناطق أوكرانية إجراءها للتصويت على الانضمام إلى روسيا.

وقال سوليفان:" لن نعترف بهذه المناطق على أنها شيء آخر سوى أنها جزء من أوكرانيا ونحن نرفض تصرفات روسيا بشكل قاطع".

ورأى سوليفان أن هذه الاستفتاءات إهانة لمبادئ السيادة ووحدة الأراضي التي يقوم عليها النظام الدولي.

وتابع سوليفان:" نحن نعرف أنه سيتم التلاعب في هذه الاستفتاءات، ونعرف أن روسيا ستستخدم هذه الاستفتاءات الصورية كأساس لضم مزعوم لهذه الأراضي إما الآن أو في المستقبل، وأود أن أوضح أن الولايات المتحدة - في حال حدث هذا فعلا وبالطبع ليس هذا أمرا محسوما بعد- لن تعترف أبداً بادعاءات روسيا الأحقية في أجزاء من أوكرانيا يُفْتَرَض أنها ضمتها".

كانت منطقتا دونيتسك ولوهانسك الواقعتان شرقي أوكرانيا واللتان اعترفت موسكو بهما على أنهما "جمهوريتان شعبيتان" وكذلك منطقة خيرسون في جنوب أوكرانيا أعلنت في وقت سابق من اليوم اعتزامها دعوة سكانها إلى التصويت على الانضمام إلى الاتحاد الفيدرالي الروسي.

وحسب هذا الإعلان، فإن من المنتظر إجراء التصويت في هذه المناطق في الفترة بين 23 و27 من سبتمبر الجاري.

كانت موسكو ضمت شبه جزيرة القرم الأوكرانية على البحر الأسود إلى الاتحاد الروسي بطريقة مشابهة عام 2014.

طباعة