تفجير انتحاري بمسجد في بيشاور الباكستانية يقتل ويصيب العشرات

قتل 56 شخصا على الأقل وأصيب 194 آخرون بجروح بانفجار ضخم وقع الجمعة في مسجد شيعي في مدينة بيشاور في شمال غرب باكستان، وفق ما أفاد مسؤول في المستشفى.

وقال الناطق باسم مستشفى "ليدي ريدينغ" في بيشاور محمد عاصم خان "بالمجموع، قتل 56 شخصا وأصيب 194 آخرون بجروح. من بين الجرحى 50 مريضا حالاتهم حرجة".

وأفاد الناطق باسم المستشفى "أعلنا حالة الطوارئ في المستشفيات".

ووقع الانفجار في منطقة كوتشا ريسالدار في بيشاور، على بعد حوالى 190 كلم غرب العاصمة إسلام أباد، قبل لحظات من بدء صلاة الجمعة، بحسب شهود.

وقال زاهد خان "رأيت رجلا يطلق النار على عنصري شرطة قبل أن يدخل إلى المسجد. وبعد ثوانٍ، سمعت انفجارا هائلا".

وأدى الانفجار إلى تحطّم زجاج نوافذ المباني القريبة فيما شوهد عناصر الإنقاذ أثناء نقلهم القتلى والجرحى من الموقع.

وتوقع مسؤولو الشرطة والمستشفى زيادة كبيرة في عدد القتلى لأن العديد من المصابين في حالات حرجة.

ولم تعلن أي جماعة المسؤولية عن الهجوم، وهو من الهجمات الأكثر دموية منذ سنوات على الأقلية الشيعية في باكستان والتي طالما استهدفتها جماعات متشددة منها تنظيم "داعش" وتحريك طالبان باكستان، والمعروفة أيضا باسم طالبان الباكستانية.

وقال ضابط الشرطة محمد سجاد خان لرويترز "نحن في حالة طوارئ ويتم نقل الجرحى إلى المستشفى".

 

طباعة