الكشف عن سر اختيار تسمية متحور "أوميكرون" وعلاقته باسم الرئيس الصيني

الأحرف اليونانية نو ، شي ، أوميكرون ، بي.

تسبب المتحور الجديد من كورونا بمنع السفر من وإلى عدة دول، وبتراجع الأسواق العالمية وسعر النفط، وتضاءلت الآمال في مكافحة الفيروس التاجي، ودخل مصطلح جديد في تسميات المتحورات، وهو "أوميكرون".

وذكرت صحيفة "نيويورك تايمز" الأميركية أصل هذا الاسم، وكيفية اختيار منظمة الصحة العالمية له.

وتمت تسمية المتحور الجديد الذي ظهر في جنوب أفريقيا، باسم الحرف الخامس عشر من الأبجدية اليونانية.

وتنقل الصحيفة عن منظمة الصحة وعن خبراء قولهم إن نظام التسمية، الذي أعلنت عنه المنظمة في مايو الماضي، يجعل التواصل العام بين الناس حول المتحورات "أسهل وأقل إرباكا".

وعلى سبيل المثال، فإن المتحور الذي ظهر في الهند غير معروف على نطاق واسع باسم B.1.617.2، وبدلا من ذلك، يعرف باسم دلتا، وهو الحرف الرابع من الأبجدية اليونانية.

وهناك الآن سبعة متحورات "ذات أهمية، أو مثيرة للقلق"، ولكل منها حرف يوناني، وفقا لمنظمة الصحة العالمية. وبعض المتحورات الأخرى ذات الأحرف اليونانية، لا تصل إلى مستويات التصنيف هذه.

وأوضحت الصحيفة أن المنظمة قامت بـ"تخطي حرفين" قبل أوميكرون، وهما "Nu" و"Xi"، مما أدى إلى تكهنات حول ما إذا كان تم تجنب حرف "Xi" احتراما للرئيس الصيني، Xi Jinping، شي جينبينغ.

وقال المتحدث باسم منظمة الصحة العالمية، طارق جاساريفيتش، إنه من السهل الخلط بين Nu وكلمة "نيو في الإنجليزية، ولم يتم استخدام Xi لأنه اسم شائع.

وأضاف أن المنظمة "تتبع أفضل الممارسات لتسمية الأمراض، وتتجنب الإساءة إلى أي ثقافة أو مجتمع أو وطن أو إقليم أو أي مجموعات أو عرقيات".

واعتمدت المنظمة على نظام تسمية "بسيط وسهل"، على عكس الأسماء العلمية للمتحورات، وذلك لتجنب أي أخطاء أو صعوبات في اللفظ.

بينما أثار اكتشاف المتحور الجديد لفيروس كورونا، في جنوب أفريقيا، فزعا كبيرا بين كثيرين، انطلقت مختبرات في رحلة متجددة لمحاصرته ومحاولة معرفة فعالية اللقاحات المتاحة ضده. 

 

طباعة