العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    بايدن يصل إلى قاعدة جوية لاستقبال جثامين جنود أميركيين قتلوا في كابول

    وصل الرئيس الأميركي جو بايدن إلى قاعدة دوفر الجوية اليوم الأحد لتكريم جنود أميركيين قتلوا في هجوم انتحاري خلال عمليات إجلاء للمدنيين من مطار العاصمة الأفغانية كابول الأسبوع الماضي.

    وتسبب الهجوم الانتحاري الذي نفذه تنظيم «داعش» خارج مطار كابول يوم الخميس في مقتل عشرات الأفغان و13 جنديا أميركيا.

    وقال مسؤولون أميركيون إن القوات الأميركية شنت هجوما عسكريا في العاصمة الأفغانية اليوم الأحد، مستهدفة سيارة يشتبه بأنها ملغومة وفي طريقها لتنفيذ هجوم انتحاري.

    وقال جيك سوليفان مستشار الأمن القومي بالبيت الأبيض في مقابلة مع شبكة (سي.إن.إن)، أذيعت اليوم الأحد قبل الإعلان عن الضربة الأحدث، «نمر بفترة بالغة الخطورة بالنظر إلى ما يصلنا من معلومات مخابراتية».

    وأضاف «نتخذ كل الإجراءات الممكنة بتوجيه من الرئيس لضمان حماية قواتنا على الأرض حتى استكمال مهمتها المتمثلة في إعادة ما تبقى من المواطنين الأميركيين والحلفاء الأفغان».

    وبعد وصوله إلى القاعدة في ديلاوير، التقى بايدن وزوجته جيل مع عائلات الجنود الذين قُتلوا في الهجوم.

    وهجوم الخميس الذي أعلنت جماعة (تنظيم داعش-ولاية خراسان) مسؤوليتها عنه هو الأكثر دموية بالنسبة للجيش الأميركي في أفغانستان منذ عقد.

    ووقع الهجوم خارج بوابتين للمطار حيث كان الآلاف محتشدين في محاولة للعثور على أي مكان على متن طائرة مغادرة في إطار محاولات للفرار منذ استولت حركة طالبان على السلطة في 15 أغسطس.

    طباعة