العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    مجلس الأمن يندد بهجوم كابول ويصفه بأنه «مقيت للغاية»

    ندد مجلس الأمن الدولي اليوم الجمعة في بيان بالهجوم الدامي الذي وقع أمس الخميس أمام مطار كابول في أفغانستان، واصفا إياه بأنه «مقيت للغاية» لتعمده استهداف مدنيين يحاولون الفرار من البلاد بعد وصول طالبان إلى الحكم وأفراد يساعدون في عمليات الإجلاء.

    وقال دبلوماسيون إن المجلس المكون من 15 عضوا وافق على البيان بعد استبعاد إشارة إلى طالبان، تشدد على أن الحركة يجب ألا تدعم «الإرهابيين الذين ينشطون في أراضي أي دولة». وجاء استبعاد الإشارة بناء على طلب الصين.

    وقال مجلس الأمن الذي شدد على الحاجة إلى محاسبة مرتكبي الهجوم ومدبريه ومموليه ورعاته «الاستهداف المتعمد للمدنيين وأفراد يساعدون في عمليات الإجلاء مقيت للغاية ولا بد من التنديد به».

    وأيضا كرر المجلس تشديده على «أهمية مكافحة الإرهاب في أفغانستان لضمان عدم استخدام أراضي أفغانستان في تهديد أو مهاجمة أي دولة وألا يدعم أي فصيل أو فرد أفغاني إرهابيين ينشطون في أراضي أي دولة».

    وقال الدبلوماسيون إن الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس سيعقد اجتماعا حول أفغانستان يوم الاثنين مع سفراء الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الأمن وهي الولايات المتحدة والصين وروسيا وبريطانيا وفرنسا.

    طباعة