أوباما وبوش وكلينتون وكارتر يشجعون مع زوجاتهم على تلقي التطعيم

أعلن مجلس الدعاية والإعلان الأميركي، أمس، أن رؤساء البلاد السابقين، باراك أوباما وجورج دبليو بوش وبيل كلينتون وجيمي كارتر، سيظهرون مع زوجاتهم في إعلانين يشجعان على تلقي التطعيم للوقاية من فيروس كورونا. ويقول بوش في أحد الإعلانين، ومعه أوباما وكلينتون «العلم واضح. هذا التطعيم سيحميك وذويك من هذا المرض الخطر المميت».

ويقول أوباما «هذه هي الخطوة الأولى للقضاء على الوباء، ولتقدم بلدنا».

ومن اللافت غياب الرئيس السابق، دونالد ترامب، وزوجته ميلانيا، عن إعلاني مجلس الإعلان.وحين سئل المتحدث باسم المجلس عن غياب ترامب، قال إن أحد الإعلانين تم تصويره في حفل تنصيب الرئيس جو بايدن في يناير، الذي لم يحضره ترامب. وأضاف المتحدث أن المؤسسة شعرت بالرضا حين نصح ترامب الأميركيين في الآونة الأخيرة بالتطعيم.

والإعلانان جزء من حملة ينظمها مجلس الدعاية، تحت عنوان «الأمر يرجع إليك»، للتوعية بأهمية التطعيم.

ويُظهر بالإعلان الثاني الرؤساء السابقين وزوجاتهم، ميشيل أوباما ولورا بوش وهيلاري كلينتون وروزالين كارتر، وهم يضعون كمامات ويتلقون اللقاح.

 

طباعة