أقل من ألف وفاة يومية بـ«كورونا» في أميركا للمرة الأولى منذ 3 أشهر

سجّلت الولايات المتّحدة الإثنين، للمرة الأولى منذ أكثر من ثلاثة أشهر، حصيلة وفيات يومية بكوفيد-19 تقلّ عن ألف وفاة، بحسب بيانات نشرتها جامعة جونز هوبكنز.

وأظهرت بيانات الجامعة التي تُعتبر مرجعاً في تتبّع الإصابات والوفيات الناجمة عن جائحة كوفيد-19 أنّه بين الساعة 20.30 من مساء الأحد والساعة 20.30 من مساء الإثنين (01.30 ت غ الإثنين) سجّلت الولايات المتّحدة وفاة 749 شخصاً.

وهي المرة الأولى منذ ثلاثة أشهر ونصف التي تقلّ فيها حصيلة الوفيات اليومية بالفيروس في هذا البلد عن عتبة الألف وفاة، وقد سجّلت تلك الحصيلة في 29 نوفمبر وبلغت يومها 822 وفاة.

وفي 12 يناير سجّلت الولايات المتّحدة حصيلة وفيات يومية قياسية بلغت 4473 وفاة.

وتؤكّد هذه البيانات أنّ وتيرة تفشّي الوباء آخذة في التراجع في الولايات المتحدة التي عاد فيها منحنى الوفيات كما الإصابات إلى المستويات التي كان عليها قبل عيدي الهالوين والشكر وغيرهما من الاحتفالات والمناسبات التي شهدت فيها البلاد تنقّلات جماعية وتجمّعات ضخمة ساهمت في تفشّي الفيروس.

وتعتبر هذه الأرقام بشرى سارة للرئيس جو بايدن الذي أقرّ مجلس الشيوخ السبت خطّته لتحفيز الاقتصاد المتضرر جرّاء كوفيد-19 والبالغة قيمتها 1.9 تريليون دولار.

والإثنين أعلنت السلطات الصحية الأميركية أنّ الأشخاص الذين تلقّوا كامل الجرعات المضادّة لفيروس كورونا يمكنهم أن يلتقوا بعضهم البعض ضمن مجموعات صغيرة وفي أماكن مغلقة من دون وضع كمامات ومن دون التقيّد بقواعد التباعد الاجتماعي.

وحتى اليوم تلقّى نحو 59 مليون أميركي جرعة لقاحية واحدة على الأقلّ، أي نحو 23 % من السكان البالغين، في حين يتواصل بثبات ارتفاع المعدّل المناعي بعد بداية ضعيفة لحملة التلقيح.

طباعة