بريطانيا تطلق مرحلة جديدة من حملة التلقيح ضد فيروس كورونا

تبدأ بريطانيا مرحلة جديدة من حملة التلقيح ضد فيروس كورونا للأشخاص الذين تتجاوز أعمارهم الـ65 عاماً، مع اقترابها من تحقيق هدفها تطعيم 15 مليون شخص ذوي أولوية.

وأطلقت المملكة المتحدة الدولة الأكثر تضرراً من الوباء في أوروبا مع قرابة 117 ألف وفاة، حملة تلقيح واسعة النطاق.

ويتوقع أن يعلن رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون في 22 فبراير «خارطة الطريق» للخروج من الإغلاق الثالث الذي فُرض في مطلع يناير في مواجهة ارتفاع عدد الإصابات جراء النسخة المتحوّرة من الفيروس التي ظهرت في كينت وهي معدية أكثر.

واعتباراً من الاثنين، سيبدأ تطعيم الأشخاص الذين تراوح أعمارهم بين 65 و69 عاماً والأشخاص الذين يُعتبرون «ضعفاء طبياً»، وفق ما أعلنت خدمة الصحة العامة «أن إتش أس» في بيان الأحد.

وقال وزير الصحة مات هانكوك في بيان إن «برنامج التلقيح يتواصل بسرعة غير مسبوقة، وفي وقت نحن على وشك إعطاء اللقاح لكل الأشخاص الذين ينتمون إلى الفئات الأربع الأولى ذات الأولوية بحلول الاثنين، نحن مصممون على دعم هذا الزخم من خلال زيادته أكثر».

وتضمّ هذه الفئات الأربع الأشخاص الذين تتجاوز أعمارهم 70 عاماً والعاملين الصحيين في الصفوف الأمامية وموظفي دور العجزة وقاطنيها والمرضى الأكثر ضعفاً. ويمثل هؤلاء 15 مليون شخص من أصل 66 مليون نسمة.

وبحسب الأعداد الأخيرة التي نشرت السبت، حصل 14.556.827 شخصاً على الجرعة الأولى و534.869 على الجرعة الثانية، مع احتساب عدد الأشخاص الملقحين حتى يوم الجمعة ضمناً.

وأكدت صحيفة «صنداي تلغراف» المحافظة أن الحكومة حققت هدفها تطعيم 14.9 مليون شخص السبت، قبل يوم من الموعد المحدد.

وظهر جونسون في قنوات التلفزة البريطانية السبت «متفائلاً» إزاء احتمال تخفيف «حذر» للقيود، على هامش زيارة إلى مصنع للقاحات.

وتعتزم الحكومة إعطاء بحلول نهاية أبريل جرعة أولى من اللقاح لـ99% من الأشخاص الذين يواجهون خطر الوفاة في حال أُصيبوا بفيروس كورونا.

طباعة