"ليس مصرياً ولا أردنياً".. معركة بين عامل توصيل ومسلحَيْن على طريقة أفلام "الأنمي" تنتهي بمفاجأة

صورة

تداول عدد من مستخدمي موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، مقطع فيديو لمحاولة الاعتداء على أحد الأشخاص داخل أحد المحال التجارية، زاعمين أنه مصري الجنسية، وزعم آخرون أنه أردني الجنسية، ويعمل في أحد الدول الخليجية.

وأظهر مقطع الفيديو المتداول، قيام ذلك الشخص بصد محاولة الاعتداء من شخصين، وضربهما بقسوة، حتى فرا هاربين منه.

حقيقة الفيديو أنه في البرازيل في ولاية ميناس جيرايس، ولم يكن هناك تواجد لأي شخص مصري أو أردني، ووقعت المشاجرة بين مسؤول خدمة توصيل الطلبات للمنازل، يعمل في أحد المحلات، حدثت تلك الواقعة في 12 أكتوبر الماضي، الساعة الثامنة مساء بتوقيت البرازيل، بحسب ما نشره موقع "ميناس جيرايس" البرازيلي.

 

ودخل رجلين إلى المحل بحوزتهما سلاح ناري، حاولا تهديد عامل خدمة توصيل الطلبات للخروج من المحل وترك العاملين فيه، إلا أنه رفض ذلك واشتبك معهم،  وكانت المفاجأة أنه تمكن من ضربهما بحركات تشبه أفلام الحركة، وترك المحل لاحقاً بعد أن طرحهما أرضاً، فيما نهض الرجلان بعدما أشبعهما العامل ضرباً وذهبا بسيارتهما.

وقد أثارت الحادثة سخرية نشطاء التواصل الاجتماعي في البرازيل، وشبه الكثير منهما ما حدث بأفلام "الأنمي".

 

طباعة