واشنطن تفرض عقوبات على وزارة الدفاع الإيرانية والرئيس الفنزويلي

أعلنت الولايات المتحدة الاثنين فرض سلسلة عقوبات تستهدف وزارة الدفاع الإيرانية والرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، وذلك في إطار العمل مجددا بعقوبات الأمم المتحدة على إيران.

وقال وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو للصحافيين إن "اجراءاتنا اليوم هي تحذير ينبغي أن يسمعه العالم أجمع".

ووقع الرئيس الأميركي دونالد ترامب الاثنين مرسوما يجيز فرض "عقوبات اقتصادية شديدة بحق أي بلد أو شركة أو فرد يساهم في تقديم وبيع ونقل أسلحة تقليدية إلى إيران"، وفق ما أورد مستشار ترامب للأمن القومي روبرت أوبراين.

وفي هذا السياق، تم استهداف الرئيس الفنزويلي الذي تعتبره واشنطن غير شرعي.

وأضاف بومبيو: "منذ نحو عامين، يعمل مسؤولون فاسدون في طهران مع النظام غير الشرعي في فنزويلا للالتفاف على حظر السلاح الذي قررته الأمم المتحدة".

كذلك، أعلن وزير الخزانة الأميركي ستيفن منوتشين الذي شارك في المؤتمر الصحافي نفسه في واشنطن، إجراءات بحق المنظمة الإيرانية للطاقة الذرية.

طباعة