سورية ترفض تصريحات نتنياهو بضم المزيد من الأراضي الفلسطينية

أكدت سورية اليوم الأحد رفضها لتصريحات رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بضم المزيد من الأراضي الفلسطينية، مبينة أن «العدوان الإسرائيلي يستهدف الأمة بأسرها ولا أحد بمأمن من شروره ما يستوجب من الجميع اتخاذ الموقف التاريخي المسؤول للذود عن قضايا الأمة ومصالحها ورفض أي شكل من أشكال التطبيع مع هذا الكيان الغاصب».

ونقلت وكالة الأنباء السورية ( سانا ) عن مصدر رسمي في وزارة الخارجية والمغتربين قوله: «تعرب الجمهورية العربية السورية عن إدانتها الشديدة ورفضها المطلق لتصريحات رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بضم المزيد من الأراضي الفلسطينية في الضفة الغربية والتي تأتي في سياق السلوك العدواني التوسعي للكيان الصهيوني الغاصب وانتهاكه المستمر وازدرائه للشرعية الدولية وقراراتها بخصوص الوضع القانوني للأراضي المحتلة وخاصة بعد القرار الإسرائيلي بخصوص القدس والجولان السوري المحتل، وما هذه الانتهاكات إلا نتيجة الدعم اللامحدود الذي تقدمه الإدارات الأميركية المتعاقبة للاحتلال على حساب الحقوق والمصالح العربية».

وأضاف المصدر أن سورية تطالب المجتمع الدولي بـ «التحرك لوضع حد للصلف والتمادي الإسرائيلي والأميركي على الشرعية الدولية والذي يشكل تهديداً جدياً للأمن والاستقرار في المنطقة والعالم».

وتابع المصدر إن «سورية تؤكد أن العدوان الإسرائيلي يستهدف الأمة بأسرها ولا أحد بمأمن من شروره الأمر الذي يستوجب من الجميع اتخاذ الموقف التاريخي المسؤول للذود عن قضايا الأمة ومصالحها ورفض أي شكل من أشكال التطبيع مع هذا الكيان الغاصب».
 

طباعة