محمد بن زايد يهنئ رئيس وزراء إثيوبيا بفوزه بجائزة «نوبل» للسلام

صورة

هنأ صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، اليوم الجمعة، رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد بفوزه بجائزة «نوبل» للسلام، تقديراً لجهوده الكبيرة التي هدفت إلى تسوية النزاع الحدودي مع إريتريا.

وغرد سموه، عبر حساب «تويتر» الرسمي لأخبار صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، «خالص التهاني لصديقي العزيز رئيس وزراء إثيوبيا آبي أحمد، بفوزه المستحق بجائزة نوبل للسلام».

وأضاف صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، «رجل حكيم صنع السلام والأمل في بلده وجواره، تكريم في محله لشخصية استثنائية».

وكانت رئيسة لجنة نوبل للسلام النروجية، بيريت رايس اندرسن قد قالت، إن الجائزة منحت لأبيي تقديرا «لجهوده من أجل التوصل إلى السلام وخدمة التعاون الدولي، وخصوصا لمبادرته الحاسمة التي هدفت إلى تسوية النزاع الحدودي مع إريتريا».

وأضافت أن الجائزة تهدف أيضا إلى «الاعتراف بكل الأطراف الفاعلين الذين يعملون من أجل السلام والمصالحة في إثيوبيا ومنطقتي شرق وشمال شرق إفريقيا».

وأشارت لجنة نوبل أيضا إلى جهود الرئيس الإريتري إيساياس أفورقي.

وقالت إن «السلام لا ينبع من أعمال طرف واحد. عندما مد رئيس الوزراء أبيي يده، قبلها الرئيس أفورقي وساهم في بناء عملية السلام بين البلدين.

طباعة