الجيش يحرر منطقة الملاحيظ بصعدة.. واشتباكات مع الميليشيات في مأرب

مقاتلات التحالف تبدأ معركة تحرير مركز مديرية الدريهمي في الحديـــدة

مقاتلون من قوات المقاومة المشتركة على مشارف الحديدة. إي.بي.إيه

بدأت مقاتلات التحالف العربي معركة تحرير مركز مديرية الدريهمي، في محيط مدينة الحديدة الجنوبي بشن غارات مركزة على مواقع وتحصينات ميليشيات الحوثي الإيرانية في مداخل المدينة، فيما شهدت جبهات مأرب معارك تعد الأعنف منذ أشهر بين الجيش والميليشيات خلفت عشرات القتلى والجرحى، في حين حررت قوات الجيش كامل منطقة الملاحيظ في مديرية الظاهر بصعدة.

وأكدت مصادر عسكرية، في الساحل الغربي لليمن، أن قوات المقاومة اليمنية المشتركة تستعد للدخول إلى مركز مديرية الدريهمي جنوب مدينة الحديدة على الساحل الغربي لليمن، بمشاركة كبيرة من مقاتلات التحالف العربي التي بدأت المعركة بالتمهيد لها، من خلال قصفها مواقع ونقاط وتحصينات الميليشيات في محيط المدينة التي تعد البوابة الجنوبية لمدينة الحديدة.

وقصفت مقاتلات التحالف تعزيزات عسكرية وأهدافاً متحركة للميليشيات في محيط الدريهمي، وأخرى بالقرب من القلعة التاريخية في مديرية الحوك غرب مركز محافظة الحديدة، كما استهدفت نقاط تفتيش وآليات عسكرية للميليشيات في مداخل الدريهمي.

وكان قائد المقاومة التهامية في الحديدة الشيخ عبدالرحمن حجري، أكد أن إعلان تحرير مديرية الدريهمي بمحافظة الحديدة سيكون خلال ساعات، من خلال هجوم واسع على المديرية.

وطالت غارات التحالف العديد من المناطق في اليمن، منها مديريتا القفلة وحرف سفيان شمال محافظة عمران، استهدفت مستودعات للصواريخ الباليستية التي تطلقها الميليشيات باتجاه المناطق المحررة والحدود السعودية، كما استهدفت تجمعاً لهم في مديرية المحابشة بحجة، وأخرى في غرب محافظة صعدة المجاورة، التي شهدت معارك عنيفة بين الجيش والميليشيات في منطقة البقع شمال صعدة، خلفت ثلاثة قتلى وعشرات الجرحى في صفوف الميليشيات.

إلى ذلك، أفادت مصادر محلية في صعدة بأن قوات الجيش حررت كامل منطقة الملاحيظ في مديرية الظاهر بصعدة، بعد تمكنها وقطعت إمداد ميليشيات الحوثي بين حجة وصعدة.

وأكد قائد لواء العروبة في الجيش اليمني، اللواء عبدالكريم السدعي، أن الجيش تمكن من السيطرة على الملاحيظ، وقطع طرق إمداد الحوثيين بين صعدة وحجة.

وأشار السدعي إلى أن قواته قتلت قياديين، وعشرات العناصر من الحوثيين في هذه المعركة.

وفي مأرب، أكدت مصادر ميدانية وأخرى محلية سقوط عشرات القتلى والجرحى في صفوف الميليشيات، وأخرى بين عناصر قبلية وقوات الجيش في منطقة الفلج جنوب المحافظة.

وأكدت المصادر أن 12 مسلحاً لقوا مصرعهم، وأصيب آخرون، جراء اشتباكات بين نقطة أمنية ومسلحين في منطقة الفلج، كما تم أسر ثلاثة آخرين من قبل قوات الجيش اليمني.

وكانت مدفعية الجيش قصفت مواقع وتجمعات متفرقة للميليشيات في جبهة المشجح بمديرية صرواح، غرب المحافظة، خلفت خسائر كبيرة في صفوف الميليشيات، بينها آليات عسكرية ومدافع رشاشة.

وفي تعز، أسقطت قوات الجيش طائرة استطلاع حوثية جنوب المدينة، وفقاً لمصادر محلية أكدت أن قوات الجيش تمكنت من إسقاط طائرة استطلاع حوثية فوق جبل صبر، المطل على المدينة.

• قائد المقاومة التهامية في الحديدة، الشيخ عبدالرحمن حجري، أكد أن إعلان تحرير الدريهمي سيكون خلال ساعات من خلال هجوم واسع.