ألمانيا.. الاعتراف بـ "كورونا" مرضاً مهنياً في نحو 6000 حالة للعاملين بالقطاع الصحي

كشفت تقارير صحفية في ألمانيا أنه تم الاعتراف بمرض "كوفيد-19 " الذي يسببه فيروس كورونا، في ألمانيا كمرض مهني في نحو 6000 حالة.

وأوضحت صحيفة "صحيفة الأطباء" (ارتسته تسايتونج)، اليوم الأربعاء، استنادا إلى أرقام الرابطة الاتحادية لشركات التأمين القانوني ضد الحوادث (دي جي يو في) أن عدد هذه الحالات التي تم الاعتراف بها كمرض مهني وصل إلى 5762 حالة كوفيد-19 بحلول الثالث من يوليو الجاري.

وبحسب بيانات الرابطة، فإن كل أصحاب هذه الحالات من العاملين في القطاع الصحي.

وأعلن معهد "ايه أو كيه" العلمي، اليوم أن الإجازات المرضية المقدمة من العاملين في القطاع الصحي لأسباب تتعلق بالإصابة بكوفيد-19 وصلت إلى ذروتها في الفترة بين مارس ومايو الماضيين.

وأوضح المعهد أن معدل هذه الإجازات كان الأعلى بين العاملين في دور رعاية المسنين، حيث وصل إلى 1283 شخصا لكل مئة ألف عامل ممن يشملهم التأمين الصحي لدى شركات "ايه أو كيه" للتأمين.

ووصل المعدل إلى مستوى متقارب في قطاع الصحة والتمريض بـ1237 شخصا لكل مئة ألف عامل.

تجدر الإشارة إلى أن متوسط هذا المعدل يبلغ 474 شخصا فقط لكل مئة ألف عامل ممن يشملهم التأمين الصحي في شركات "ايه أو كيه".

وأظهرت إحصائية معهد "ايه أو كيه" تباينا في الأرقام بين المناطق في ألمانيا، حيث وصلت نسبة المتغيبين عن العمل لأسباب مرضية في بؤرتي الوباء السابقتين، هاينسبرج بولاية شمال الراين ويستفاليا وهوهونلوهكرايز في ولاية بادن-فورتمبرج إلى 2ر2% و1ر2% على الترتيب، وهي نسبة تزيد بشكل ملحوظ عن المتوسط العام البالغ 5ر0%.

طباعة