بالفيديو.. فتاة تقتل مسناً بلا رحمة لقوله "تحدثي بأدب"

     

    أدينت فتاة في مدينة لاس فيغاس الأميركية، بتهمة القتل بعد أن دفعت رجلا مسنا من إحدى الحافلات، لأنه طلب منها التحدث بأسلوب مهذب، وهو ما أدى إلى وفاته.

    وبحسب صحيفة "الغارديان" البريطانية، تم القبض على الفتاة التي تدعى "كاديشا بيشوب"، وتبلغ من العمر 25 عاماً، بعد أن قامت شرطة الولاية بنشر الشرطة مقطع فيديو للحادث، وثقته كاميرا المراقبة بالحافلة، وطلبت من الركاب الآخرين الذين شاهدوا الواقعة الإدلاء بأي معلومات قد تكون لديهم.

    ونشرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية  مقطع فيديو للحادثة، حيث ظهر الرجل، الذي يدعى سيرغ فورنييه (74 عاماً)، وهو يتحدث مع بيشوب بعد أن قامت بركوب الحافلة، وعندما اقترب من الباب استعدادا للنزول، قامت الفتاة بدفعه من الخلف بقوة، فسقط الرجل على الرصيف، وتوفي متأثرا بجراحه.

    وأدلى شهود عيان بأقوالهم لصحيفة "لاس فيغاس ريفيو جورنال" الأميركية وقالوا إن بيشوب كانت تصيح في ركاب آخرين وتسبّهم بألفاظ نابية، قبل أن يتدخل فورنييه ويطلب منها أن تتحدث بأسلوب "أكثر أدباً".

    وأضاف الشهود أن ما قاله فورنييه أثار غضب الفتاة، فما كان منها إلا أن دفعته إلى خارج الحافلة، وبعد سقوطه لم تظهر أي اهتمام ولم تحاول مساعدته حتى، بحسب أقوالهم.

    من جهته، قال تريفور تايلور، أحد جيران فورنييه، لوسائل الإعلام المحلية: "لقد كان فورنييه جاراً ممتازاً. كان لطيفاً جدا، لم يكن ينبغي للفتاة أن تفعل ذلك، يحتاج الناس إلى المزيد من الصبر هذه الأيام".

    طباعة