نتنياهو: إسرائيل دولة اليهود فقط

أكد رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، أن "دولة إسرائيل ليست دولة قومية لجميع مواطنيها، وللأقليات الأخرى يوجد تمثيل قومي في دول أخرى".

وجاءت تصريحات نتنياهو خلال الاجتماعي الأسبوعي للحكومة الإسرائيلية، وذلك تعقيباً على تعليق لممثلة إسرائيلية تحدثت عن حقوق العرب ومساواتهم مع اليهود في إسرائيل.

وقالت الممثلة والمذيعة الاسرائيلية روتم سيلع، على حسابها في موقع "انستغرام": "متى سيبث أحد ما في هذه الحكومة للجمهور أن إسرائيل هي دولة جميع مواطنيها. وجميع البشر وُلدوا متساوين. والعرب أيضا هم بشر. والدروز كذلك".

وجاء موقف روتم سيلع تعليقاً على تصريحات لوزيرة الثقافة الإسرائيلية، ميري ريغف، في القناة 12 التلفزيونية، والتي حذرت فيها من أن يفوز بيني غانتس، منافس نتنياهو في انتخابات "الكنيست"، بالانتخابات بدعم الأحزاب العربية، مما سيلزمه بتشكيل حكومة مع هذه الأحزاب.

وقد تلقت سيلع سيلاً من الانتقادات على حسابها، فردت قائلة: "تعقيباتكم المرفوضة لن تمنعني أبدا من قول رأيي. جيل كامل من الأولاد نشأ في دولتنا من دون أمل بالسلام. وهذا محزن ويدعو لليأس. ليست السياسيين الذي تصمع أصواتهم بقوة بالغة يمنحون أملاً حقيقياً بالسلام، المساواة والحب بدلا من التحريض والتقسيم".

ودخل نتنياهو على خط الأزمة، وكتب هو الآخر على حسابه في "انستغرام" معلقاً على موقف سيلع: "عزيزتي روتم، ثمة تصحيح هام: إسرائيل ليست دولة جميع مواطنيها. وبموجب قانون أساس القومية الذي مررناه، إسرائيل هي الدولة القومية للشعب اليهودي، وله فقط".

وختم تعليقه قائلاً: "الليكود طلب فقط التركيز على المسألة المركزية في هذه الانتخابات: حكومة يمين قوية برئاستي أو حكومة يسار يشكلها يائير لبيد وغانتس بدعم الأحزاب العربية. ولا توجد للبيد وغانتس طريق أخرى لتشكيل حكومة، وحكومة كهذه ستقوض أمن الدولة ومواطنيها".

طباعة