إصابة عموري.. أصابتنا جميعاً - الإمارات اليوم

سوالف رياضية

إصابة عموري.. أصابتنا جميعاً

عبدالله الكعبي

- إصابة نجم المنتخب الوطني والهلال السعودي عمر عبدالرحمن (عموري)، أصابتنا جميعاً، لاسيما أننا على أبواب بطولة أمم آسيا، وربما الفترة تطول، وهذا ما أزعج الجماهير الإماراتية التي تريد أن تشاهد إبداعات عموري مع المنتخب، فقدّر الله وما شاء فعل.

الإصابات تتوالى على نجوم الأبيض، وهذا خبر حزين بصراحة، وفي اعتقادي إن المدرب زاكيروني لم يصل إلى الجاهزية التامة مع الأبيض.

إصابة عمر مقلقة وصعبة، والهلال سيتأثر بغياب هذا النجم، لأن مدرب الهلال جسيوس يعتمد عليه اعتماداً كلياً، وربما البديل لن يكون بقوة ومهارة عمر عبدالرحمن.

- إقالة مدرب الوصل كونتيروس ليس حلاً للوصل، لأن الفريق يحتاج إلى لاعبين قادرين على إعادة الوصل إلى الواجهة من جديد، والكل يعلم أن مستوى الأجانب في الفريق في هبوط، باستثناء البرازيلي كايو، الذي مازال يحاول إعادة شيء من الوصل أيام رودولفو أروابارينا، أما إدارة الوصل فهي مطالبة بالعمل المضاعف بعد فترة من الإهمال، وهناك متسع من الوقت، والحلول موجودة بانتظار التنفيذ فقط.

- تعادل الشارقة لا يعني الابتعاد عن القمة، لكن التركيز مطلوب في المباراة المقبلة، رغم عامل إرهاق اللاعبين الأجانب، وأعتقد أن مشكلة الشارقة تكمن في خط دفاعه، وعدم وجود البديل الجاهز، وعلى المدرب عبدالعزيز العنبري تجهيز الفريق بشكل أفضل إذا أراد المنافسة، لأن جماهير الملك تريد بطولة الدوري، وهذا حق مشروع للملك بعد سنوات طويلة عجاف، من الغياب عن منصات التتويج.

- ما أكثر المتسلقين في الرياضة وهدفهم الوصول إلى مبتغاهم فقط! انظر كم شخص دخل من الشبّاك وهو في الأساس لا يملك الخبرة الإدارية في الرياضة! وعلى السياق نفسه نفتقد، للأسف، المحلل المحايد والمحلل الكروي الذي يستفيد منه المشاهد والمتابع، وما أكثر المطلوبين الذي ينظرون إلى مصالحهم فقط! انظر كم برنامجاً رياضياً نستفيد منه؟! الأسماء عديدة، القليل منها يعلم خبايا المستديرة، والبعض وجودهم لـ«الشو» الإعلامي فقط، والظهور عبر الفضائيات.

• إقالة مدرب الوصل كونتيروس ليس حلاً للوصل، لأن الفريق يحتاج إلى لاعبين قادرين على إعادة الوصل إلى الواجهة من جديد.

لقراءة مقالات سابقة للكاتب يرجى النقر على اسمه. 

طباعة