جماهير الوصل - الإمارات اليوم

سوالف رياضية

جماهير الوصل

عبدالله الكعبي

عودة جماهير الوصل هي عودة الروح إلى مدرجات الأصفر، حيث إن إدارة الوصل عالجت الخلاف، وهذا أمر ممتاز لأن الوصل يحتاج إلى جماهيره التي تساند الفريق عند الخسارة قبل الفوز، ومنذ ثنائية الدوري والكأس الشهيرة، أيام المدرب البرازيلي المتميز زي ماريو، وجماهير الإمبراطور لم تغب عن المدرجات، رغم ابتعاد الفريق عن البطولات، وهي دائماً تكون حاضرة بقوة في كل مباريات الفريق، وهي جماهير ليست مستأجرة ولا تبحث عن المال، هي فقط تريد التقدير والاحترام والإنصاف من قِبل المسؤولين في هذا الصرح الكبير الذي أخرج أجيالاً رائعة، سواء من لاعبين أو إداريين تركوا بصمة على مر السنين. عودة الوصل مطلوبة، والتأهل إلى دور الـ16 في كأس زايد للأندية العربية الأبطال هدية بسيطة للجماهير التي آزرت الفريق في زعبيل. وعلى الجماهير الوقوف مع الفريق في الفترة المقبلة بغض النظر عن النتائج، والكل يعلم أن صفوف الوصل تحتاج إلى تدعيم رغم ندرة اللاعبين المميزين في دورينا.

يعجبني مدرب الشارقة، عبدالعزيز العنبري، وهو من المدربين الخلوقين، إذ يقود الفريق من فوز إلى فوز، فقط يحتاج إلى خبرة وتجربة حتى يكون من المدربين الممتازين، نفتقد شخصية العنبري الذي طوّر مستواه حتى وصل إلى تدريب الملك الشرجاوي، الشارع الرياضي متعاطف مع العنبري لأنه المدرب المواطن الوحيد في دورينا، وصاحب أخلاق عالية، ومن هذا المنطلق نتمنى له التوفيق في هذا الموسم الطويل، الذي يتطلب من فريق الشارقة النفَس الطويل، والدكة القادرة على تعويض النقص إن وجد.

لابد أن يعود العميد النصراوي، الذي أخفق من خلال أربع جولات في دورينا، ولا نعرف أين يكمن الخلل، هل في الإدارة أم المدرب أم في منظومة هذا النادي الكبير الذي يعيش أوقاتاً غير سعيدة، وللحق شركة نادي النصر لم تقصر في الفترة الماضية من خلال التعاقدات الكثيرة، سواء على صعيد اللاعب المواطن أو الأجنبي، فهي دفعت الملايين من أجل حصد بطولة الدوري، وهذا حلم كل نصراوي غيور يريد أن يعود العميد النصراوي إلى سكة الانتصارات وأمجاد البطولات والألقاب.

بعض البرامج الرياضية ليست لها فائدة على الإطلاق، كلام مكرر، المحللين أنفسهم ينتقلون من قناة إلى أخرى، المجاملات والمحسوبيات عنوان بعض البرامج، للأسف صار التحليل مهنة من لا مهنة له، هناك أسماء لا تشكل إضافة إلى أي برنامج، يعشقون الظهور الإعلامي فقط وهم بالأساس لا يفقهون شيئاً عن التحليل، وللأسف صار المحلل الجيد عملة نادرة.

• الشارع الرياضي متعاطف مع العنبري، لأنه المدرب المواطن الوحيد في دورينا، وصاحب أخلاق عالية.

لقراءة مقالات سابقة للكاتب، يرجى النقر على اسمه.

طباعة