العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    بالفيديو: بأطراف اصطناعية.. فتى الزرقاء يعود لحياته الطبيعية

    عاود الشاب الأردني صالح حمدان، الذي نجا من جريمة مروعة تعرض لها في تشرين الأول 2020، الظهور ببث مقاطع فيديو على قناته في يوتيوب.

    ونشر حمدان، في قناته على "يوتيوب"، مقاطع فيديو يظهر فيها وهو يمارس أعماله اليومية كما يقوم بممارسة تمرينات رياضية متنوعة بذراعين اصطناعيتين تم تركيبهما له بعد أن تعرضتا للبتر من قبل مجموعة حكم على عدد من أفرادها بالإعدام.

    وعلق حمدان على مقطع الفيديو الذي ظهر من خلاله وهو يمارس تمرينات رياضية مختلفة: "شوفوا في تحسن ولا لاء واحكموا بالتعليقات".

    وفي مقاطع الفيديو، يظهر حمدان أيضا في أوضاع حياتية متنوعة ويعرض لمتابعيه كيف يقوم بغسل أسنانه باستخدام الفرشاة وكيف يتناول طعامه ويتحكم بالهاتف ويشرب المياه وغيرها، مؤكداً تحسن صحته على كل المستويات.

    و أكد الشاب صالح حمدان “فتى الزرقاء”، أنه حينما قام بتركيب الأطراف الاصطناعية حياته عادت كما كانت قبل الحادثة.

    وقال حمدان، بمقابلة اذاعية، إنه من خلال الأطراف الاصطناعية يستطيع فعل ما يشاء، مضيفا أنها يصفها بنسبة 70 بالمئة من الأيدي الطبيعة.

    ولفت إلى أنه من خلال التدريب على تلك الأطراف يتمكن من ممارسة حياته بشكل أفضل، منوها إلى استطاع التدريب على 6 حركات من خلال الأطراف الاصطناعية لغاية اللحظة.

    وتعرض حمدان لحادثة سببت صدمة في المملكة بعد أن خطف في محافظة الزرقاء (23 كلم شمال شرق عمان)، وتم بتر يديه وفقء عينيه بأدوات حادة، ثأراً من والده المسجون على خلفية جريمة قتل شقيق أربعة من المدانين على أثر خلاف مالي.

    طباعة