ديك يقتل شرطياً فلبينياً

لقي ضابط شرطة فلبيني حتفه، بعد أن أصابه ديك بشفرة حادة كانت مثبتة في ساقه، بجرح نافذ، إثر مداهمة لمصارعة ديوك غير قانونية.

وتم نقل كريستيان بولوك، وهو قائد الشرطة في بلدة سان خوسيه بإقليم سامار شمال الفلبين، على بعد نحو 480 كيلومتراً جنوب مانيلا، إلى المستشفى بعد الحادث الذي وقع الإثنين الماضي، لكن تم إعلان وفاته لدى وصوله.

وقاد بولوك فريقاً من رجال الشرطة في مداهمة استهدفت مصارعة الديكة غير القانونية في القرية، وأمسك بأحد الديوك.

وقال أرنيل أباد مدير شرطة الإقليم، إن النتوء المعدني المثبت بساق الديك أحدث قطعاً في الفخذ الأيسر للضابط، ما أدى إلى تمزق شريان الفخذ.

وأضاف في بيان "قلبي مثقل لأننا فقدنا أخاً ضحى بحياته باسم الخدمة. لقد كان حادثاً مؤسفاً ومثالاً لسوء الحظ لا أستطيع تفسيره".

وقال أباد إن ستة أشخاص من المشتبه فيهم الذين شاركوا في مصارعة الديوك تم القبض عليهم في المداهمة.

وتحظى مصارعة الديوك بشعبية في الفلبين، حيث تقام المعارك القانونية في أماكن مرخصة عادة في عطلات نهاية الأسبوع، ويمكن للمشاهدين المراهنة على نتيجة المواجهات، والتي غالباً ما تنتهي بمقتل أحد الديوك.

طباعة