18 عاما سجنا لرجل طعن زوجته بعد لحظات من ولادتها في تركيا

قضت محكمة تركية بالسجن ثمانية عشر عاما على رجل وجه طعنات الى زوجته وهي على سريرها بأحد المستشفيات بعد لحظات من ولادة طفلهما.

وذكرت صحيفة "ديلي ستار" البريطانية، ان الحادثة وقعت في مدينة "غازي عنتاب" حيث أصيبت الضحية بطعنات متعددة ونقلت إلى وحدة العناية المركزة لتلقي رعاية طارئة، وقد كتبت لها النجاة.

وفي مجريات التحقيق في الجريمة فقد تبين أن الضحية كانت قد أخبرت الجاني "أحمد يرتيسي" في وقت سابق بأنها لم تعد تريد استكمال حياتها معه وطلبت الطلاق، لكنها لم تشك في احتمالية أن يلحق بها الأذى عندما توجه إلى المستشفى التي وضعت بها طفلهما العام الماضي.

واعتقدت "جولدان" أنه كان يرغب في رؤية مولوده فحسب، لكنه انتظر حتى وضعت المولود بسلام ثم أخرج سكينا كان في حوزته وطعنها عدة مرات.

وخلصت المحكمة إلى أنه غير مؤهل لتلقي عقوبة مخففة حيث أنه لم يظهر أي ندم على فعلته.

طباعة