أطباء يحولون صديقتين إلى توأم

أجرى أطباء مجموعة عمليات تجميلية لفتاتين سويديتين "صوفيا وجوليا" تعيشان صداقة عميقة، ونجحا أن يصلا إلى أن يصبحا توأما كما لو أنهما من أم واحدة.

وقالت إحدى الفتاتين اللتين تجمعهما الصداقة منذ سن السادسة في حديث إلى قناة Barcroft TV: "نحن نرتدي الملابس نفسها منذ كنا في العاشرة من العمر".

وأضافت: "لسنا شقيقتين بالدم بل بالقلب" وذلك قبل أن تقررا تغيير شكليهما بالعمليات الجراحية. وتلقتا أولى الحقن التجميلية عندما أصبحتا في الـ18 من العمر كما عملتا على تغيير شكل وجنتيهما ووجهيهما عموماً.

وصبغت الفتاتان شعريهما باللون البني وبدأتا بتطبيق الماكياج بالطريقة نفسها. كما أنهما تتواصلان هاتفياً كل صباح قبل الخروج من منزليهما من أجل اختيار الملابس نفسها بحسب مجلة لها.

كذلك واصلتا الذهاب إلى النادي الرياضي 6 مرات اسبوعياً وانتقلتا للإقامة معاً في لوس أنجليس من أجل متابعة دراستهما في مجال الرياضة والتغذية.

وتعرضت الفتاتان للانتقادات على مواقع التواصل الاجتماعي كما من قبل بعض المقربين منهما. وهو ما أكدتاه في حديثهما إلى القناة حيث أشارتا إلى أن افراد عائلتيهما لا يؤيدون ما تفعلانه.

طباعة