بلدية دبا الفجيرة تطالب المخيمين بالحفاظ على خصوصية العوائل

الشاطئ يجتذب أعداداً كبيرة خلال هذه الفترة من العام. من المصدر

طالب مدير بلدية دبا الفجيرة، المهندس حسن اليماحي، الحاصلين على تصاريح التخييم على شاطئ الفقيت بدبا الفجيرة بعدم تأجيرها إو إتاحة استخدامها للغير، لافتاً إلى تدفق الزوار على الشاطئ، كونه وجهة استثنائية، خصوصاً خلال هذه الفترة من العام.

وشدد على تنظيم عملية التخييم للمحافظة على الصحة العامة والسلامة البيئية، وخصوصية العوائل.

وذكر أن شروط تصاريح التخييم تتضمن عدم استخدام المخيمات لأي أنشطة تجارية، لضمان تهيئتها بما يتناسب مع الأجواء العائلية، مشيراً إلى أن تصاريح التخييم شهدت ارتفاعاً ملحوظاً منذ أكتوبر الماضي، حيث بلغ عددها 312 تصريحاً.

وأكد اليماحي إصدار قرار بمنع التخييم على البحر، وتوزيع اللوحات على طول الشاطئ ليتسنى للجميع الاستمتاع بالأجواء الشتوية، مشيراً إلى أن البلدية جهزت منطقة الفقيت بالاحتياجات اللازمة في إطار جهودها لتقديم الخدمات والتسهيلات للمتعاملين.

وأضاف أن البلدية خصصت مواقع لأصحاب المركبات المتنقلة (الكرفانات) لبيع المواد الغذائية وتقديم الخدمات لمرتادي المخيمات بشكل منظم، فضلاً عن المتابعة المستمرة من مفتشيها ميدانياً لمواقع المخيمات الشتوية المؤقتة، والكرفانات، للتأكد من تطبيق القواعد والاشتراطات المعتمدة.

طباعة