بالتزامن مع احتفالات الإمارات بعيد الاتحاد الخمسين

«الطاقة والبنية التحتية» تفتتح طريق خورفكان الدائري الغربي

افتتحت وزارة الطاقة والبنية التحتية مشروع «تطوير ورفع كفاءة واستكمال طريق مليحة من شارع الشيخ خليفة وطريق (E99) وربطهما المرحلة الأولى (طريق خورفكان الدائري الغربي)، أمام الحركة المرورية، بالتزامن مع احتفالات دولة الإمارات العربية المتحدة بعيد الاتحاد الخمسين، ليكون بمثابة انطلاقة حقيقية للخمسين عاماً المقبلة في إطار تطوير البنى التحتية في مختلف إمارات الدولة، بما يعود بالنفع على الوطن والمواطن، ومختلف القطاعات الاجتماعية والسياحية والنقل البري.
 
وأكد وزير الطاقة والبنية التحتية، سهيل بن محمد فرج فارس المزروعي أن المشروع سيعزز المكانة الاقتصادية للساحل الشرقي الذي يحتضن عدداً من الصناعات الثقيلة والمتوسطة في مختلف المجالات التي تعد دعامة رئيسة للاقتصاد الوطني والناتج المحلي للدولة، وإن المشاريع التنموية والتطويرية التي تشرف عليها وزارة الطاقة والبنية التحتية تسير بخطوات راسخة نحو تعزيز مكانة دولة الإمارات كمركز عالمي للتنمية المستدامة».
 
وأوضح أن الطريق الذي يصل طوله إلى 10 كيلومترات، يُعدّ محوراً استراتيجياً ضمن المخطط الهيكلي لشبكة الطرق التي تنفذها الوزارة في الساحل الشرقي، ويسهم في تعزيز إمكانية تنقل المركبات الخفيفة والشاحنات بشكل أكثر انسيابية وتخفيف ازدحام الحركة بوسط المدينة خصوصاً في المناسبات الوطنية والأعياد ونقلها عبر طريق دائري خارج المدينة، كما سيقلل زمن الرحلة لأكثر من 60%، أي من 30 دقيقة إلى 10 دقائق بين منطقتي الحياوة والحراي، في الوقت الذي سيستوعب فيه الطريق أكثر من 40 ألف مركبة يومياً في كل اتجاه.
 
وقال: في إطار سعي وزارة الطاقة والبنية التحتية لدعم منظومة الاستدامة، استخدمنا في مشروع تطوير ورفع كفاءة واستكمال طريق مليحة من شارع الشيخ خليفة وطريق (E99) وربطهما المرحلة الأولى (طريق خورفكان الدائري الغربي)، تقنية إعادة تدوير مواد الحفر للاستفادة من 85% من المواد المعاد تدويرها في مراحل تنفيذ المشروع، وكذلك استخدمنا مصــابيح LED في إنارة الطريق والتي بدورها ساهمت بخفض استهلاك الطاقة بنسبة تصل إلى 50%.
طباعة