الداخلية" تدعو إلى الالتزام بعدم الخروج من المنازل إلا للضرورة"

أهابت وزارة الداخلية والهيئة الوطنية لادارة الطوارئ و الازمات بالمواطنين والمقيمين والزائرين الموجودين على أراضي الدولة الالتزام بعدم الخروج من المنازل إلا للضرورة أو لدواعي العمل أوالتجول بالسيارات الشخصية، مع الالتزام بكمامة الوجه والارشادات الصحية.
 
وحثت وزارة الداخلية والهيئة الوطنية للطوارئ والازمات الجمهورعلى الالتزام بالتعليمات التي تصدرها السلطات الصحية و الأمنية المعنية، وفي مقدمتها منع التجمعات، وألا يكون الخروج من المنزل الا للضرورة أو لدواعي العمل ، ولغرض شراء الحاجات الأساسية من الدواء والغذاء والتجوال الخاص بالسيارات الشخصية للعائلة من البيت الواحد ولثلاثة أشخاص حداً أقصى في كل سيارة دون النزول للأماكن العامة، مع الحفاظ على مسافات آمنة عند الاختلاط العائلي والالتزام بالإجراءات الوقائية ومراعاة التباعد الاجتماعي.
 
وحثت على عدم التوجه للمستشفيات الا في الحالات الحرجة أو الضرورية .
 
كما نوهت الجهتان بأنه ستصدر تعليمات لاحقة في ما يتعلق باستخدام وسائل النقل العامة وسيارات الأجرة وغيرها من وسائل النقل. مع العلم أن قانون الأمراض السارية يطبق عقوبات على المخالفين بهذا الشأن والذي يرتقي إلى الحبس أو الغرامة.
طباعة