اشترطت إنجاز المهام المطلوبة قبل الموعد

«الإمارات للتعليم» تمنح إدارات المدارس مرونة لتقديم موعد إجازة المعلمين

الإجازة يمكن أن تبدأ قبل أسبوع من الموعد المقرر. أرشيفية

منحت مؤسسة الإمارات للتعليم المدرسي مديري المدارس الحكومية مرونة اتخاذ القرار بتقديم موعد إجازة نهاية العام الدراسي الجاري للكوادر الإدارية والتدريسية، والتي يمكن أن تبدأ من الثامن من يوليو المقبل، بدلاً من 15 يوليو وفقاً للقرار الصادر سابقاً حول موعد انتهاء العام الدراسي.

واشترطت المؤسسة للموافقة على صلاحيات المرونة الممنوحة للإدارات المدرسية بشأن الإجازة، إنجاز المهام المطلوبة من كل إدارة مدرسة وروضة قبل الموعد، وضمان استمرارية جميع الأعمال الإدارية والتشغيلية وأعمال الاختبارات، وتخصيص لجنة من ثلاث أعضاء برئاسة مدير المدرسة، بحيث يتم التواصل معهم في حال كانت هناك إشكاليات حول الرصد والاعتماد بعد إجازة العيد إلى تاريخ 15 يوليو 2022.

وذكرت المؤسسة، حسب مديري مدارس، أولويات عدة للعمل وإنجاز المهام المطلوبة خلال الفترة من 20 إلى 24 يونيو، تتمثل في رصد واعتماد الدرجات لكل الحلقات والمراحل، حتى لا يتم التعرض لأي تأخير عند إعلان النتائج، إضافة إلى تجهيز القاعات للاختبارات التعويضية للطلبة المستهدفين في كل مدرسة، واستمرار استلام أجهزة الطلبة إلى ما بعد انتهاء فترة الاختبار التعويضي، وفق التوجيهات المرسلة سابقاً.

وشددت المؤسسة على أهمية التواصل مع أولياء أمور الطلبة في حال انتقال الطلبة إلى مدرسة أخرى لإعلامهم بذلك، ومعرفة مدارس أبنائهم، والتواصل مع منسقي محطات الحافلات التابعين لكل مدرسة، للتأكيد حول المناطق الخاصة للمدرسة والحافلات، فضلاً عن حصر الزيادات والشواغر من الكادر التعليمي، ورفع الأسماء إلى إدارة النطاق، وحصر رغبات النقل من الكادر التعليمي، ورفع الأسماء إلى إدارة النطاق، وإعداد وتجهيز قاعات اختبار الإعادة من قبل الفريق المختص.

كما وضعت المؤسسة أولويات عدة من تاريخ 27 يونيو الجاري إلى الأول من يوليو المقبل، منها إعلام الطلبة ممن لديهم اختبار الإعادة، والعمل على إرجاع أجهزة الطلبة لإتمام اختبارات الإعادة، وإعداد الجداول المدرسية للعام الأكاديمي المقبل، والتنسيق مع المواصلات، إضافة إلى تشكيل لجنة داخلية في المدرسة للتأكد من جاهزية المدرسة لاستقبال الطلبة للعام الدراسي المقبل، وتشكيل لجنة داخلية حول تنظيم استلام كتب الطلبة لمشروع (إعادة تدوير الكتب) ضمن المراكز المحددة، وسيتم إرسال التعميم لاحقاً حول تفاصيل العمل.

وشددت المؤسسة على أهمية تشكيل فريق الرد على استفسارات أولياء الأمور حول الدرجات واستقبال جميع الحالات التابعة لطلبة المدرسة، والتأكد من تحديث بيانات الطلبة في المنهل وتشعيبهم، وتحليل نتائج الطلبة للفصل الدراسي الثالث، وتقييم مهارات الأطفال في الرياض.

أما أولويات الأسبوع من الرابع من يوليو المقبل إلى الثامن من الشهر نفسه، فأكدت مؤسسة الإمارات للتعليم المدرسي في تعميمها الصادر للمدارس أنها تتمثل في إرسال الجداول المدرسية إلى إدارة الفرع بعد مراجعتها مع مديري النطاقات، وتنفيذ اختبارات الإعادة، والتأكد من أي حالات عالقة، وموافاة لجنة الاختبارات حولها، والانتهاء من استلام أجهزة طلبة الثاني عشر، وتسليمها لفريق الدعم التقني.

طباعة