العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    لإعطاء الأُسر فرصة متابعة أبنائها

    مدارس خاصة تمدّد زمن الامتحانات 60 دقيقة

    بعض المدارس وفرت فريق معلومات تقنية لمساعدة الطلبة. أرشيفية

    قررت مدارس خاصة تمديد زمن امتحانات الطلبة من الصف الأول حتى الرابع، 60 دقيقة إضافية، لإعطاء ذويهم ممّن لديهم أكثر من طالب، وقتاً كافياً لمتابعتهم.

    وأكدت مدارس لـ«الإمارات اليوم»، أنها اتخذت هذا القرار حتى لا يؤدي الضغط على النظام الإلكتروني إلى ضعف الإنترنت في المنزل، بسبب وجود أكثر من طالب يؤدي الامتحان في الوقت نفسه.

    وأوضحت أن بعض الأسر تجد صعوبة في قراءة أسئلة الامتحانات لأبنائها في الوقت نفسه، خصوصاً الطلبة الصغار، غير القادرين على استيعاب الأسئلة التي تقيس مهارات الطالب واختيار الإجابة الصحيحة من الاختيارات.

    وأضافت أنها تجاوبت مع ملاحظات ذوي الطلبة الذين يدرسون عن بُعد، وقررت تمديد زمن الامتحانات ساعة ليصبح ساعتين ونصف الساعة، وذلك من أجل إتاحة الفرصة أمامهم لقراءة الأسئلة والإجابة عنها.

    وتابعت أن بعض الأُسر لا تملك جهازاً ذكياً أو إلكترونياً لكل طالب، وأنها تعتمد على أجهزة المحمول الهاتفية للدراسة عن بُعد خلال أيام الدراسة، ولكنها في الامتحانات تعتمد على جهاز «لاب توب» لتأدية الامتحانات. وأشارت إلى أن تمديد زمن الامتحانات يمنح الأسر الفرصة لحلّ المشكلات التقنية التي تواجهها نتيجة دخول أكثر من طالب على النظام الإلكتروني أو بسبب استخدام الأسر للإنترنت الهاتفي بدلاً من المنزلي، أو بسبب تعطل جهاز الكمبيوتر.

    وأضافت أن الطالب لا يحتاج إلى أكثر من نصف ساعة للإجابة عن الأسئلة ومراجعة الامتحان بشكل كامل، لأن الإجابات متاحة بنظام الاختيارات ولا تحتاج إلى الكتابة. كما أن الأسئلة واضحة ومباشرة وفي مستوى جميع الطلبة.

    وقالت إدارات مدرسية إنه يمكن لستة أشقاء في المنزل الإجابة عن الامتحانات بالتوالي خلال زمن الامتحان، في حال كانوا يستخدمون جهاز «لاب توب» واحداً، إذ لا يحتاج الطالب إلى أكثر من 20 دقيقة للإجابة عن الأسئلة.

    وذكرت مدارس أنها وفرت فريقاً مختصاً بالمعلومات التقنية لمساعدة الطلبة وحلّ أيّ مشكلات تقنية قد تواجههم في النظام الإلكتروني للامتحانات، من خلال إعطائهم الإرشادات اللازمة لحلّ المشكلات التقنية في الأجهزة الذكية التي يستخدمونها.

    طباعة