مفاجأة سارة لمسافر ترانزيت بمطار دبي بعد صدمة وحزن

 


اكتشف مسافر ألماني مر عبر مطار دبي ترانزيت قادماً من بلاده، متجهاً إلى تايلاند، أن هناك مفاجأة سارة تنتظره في رحلة العودة حين يهبط مجدداً بمطار دبي، وهي استعاد حقيبة تحوي 33 ألف و600 يورو فقدها أثناء رحلة الذهاب دون أن يتمكن من تحديد المكان الذي أضاعها فيه، ما إذا كان في ألمانيا أم في دبي خلال الساعات القصيرة التي قضاها ترانزيت بالمطار، أم في تايلاند التي وصل إليها مصدوماً حزيناً .

وحول تفاصيل الواقعة قال مدير الإدارة العامة لأمن المطارات بالوكالة في شرطة دبي العميد حمودة بالسويدا العامري، ، إن المسافر سيغفريد تلباخ ألماني الجنسية، سافر من وطنه ألمانيا مروراً بمطار دبي الدولي "ترانزيت" لقضاء أجازة قصيرة في تايلاند، وبعد وصوله إلى الفندق هناك، اكتشف فقدانه حقيبة تحوي مبلغا ماليا كبيرا 33 ألفا و600 يورو، ليُصاب بصدمة وحزن عميقين، خصوصاً وأنه لم يستطع  تذكر متى وأين فقد الحقيبة، في مطار دوسلدورف الألماني أم دبي أم تايلند.

وأضاف أن السائح أنهى أجازته القصيرة مسلماً بضياع الحقيبة، وفي طريق عودته من المسار ذاته وحين وصوله إلى مطار دبي الدولي "ترانزيت" فوجئ بشرطي من قسم المعثورات في المطار يستوقفه ويتأكد من بياناته الشخصية، ويعيد إليه الحقيبة بكامل محتوياتها.

وتابع أن الرجل أصيب بالذهول، إذ فقد الأمل في العثور  على المال مجددا، ولم يستوعب التوصل إليه بهذه البساطة، وأعرب عن تقديره وامتنانه  لموظفي المطار، مؤكدا أن دبي مدينة الأمن والأمان والاطمئنان.

وأكد العامري أن شرطة دبي لديها كوادر بشرية محترفة ومدعومة بتقنيات متطورة لرصد أي مفقودات أو أغراض مهملة حفاظا على أمن الأفراد وممتلكاتهم، وترسيخا لمشاعر الأمن والاطمئنان.

من جهته أوضح رئيس قسم المعثورات الرائد محمد خليفة الكمدة، ، أنه فور العثور على الحقيبة التي كانت تحتوي على المبلغ وبعض المحتويات الشخصية تم تسليمها إلى القسم الذي تمكن من  التعرف على صاحبها،  وتحديد مسار سفره بالتنسيق مع موظفي طيران الإمارات ومن ثم تم التأكد من أنه سيعود إلى بلاده عن طريق مطار دبي الدولي، فاتخذ القسم الإجراءات اللازمة، والترتيبات لاستقبال المسافر وتسليمه نقوده في مفاجأة أسعدته كثيراً.

طباعة