أخفاها فوق سقف مستعار داخل حمام منزله في الشارقة

ضبط آلاف الأقراص المخدرة بحوزة شاب

المتهم سبق ضبطه في 2012 في قضية مخدرات مماثلة. من المصدر

ضبط فريق مشترك من شرطتي دبي والشارقة، الجمعة الماضي، بضعة آلاف من الأقراص المخدرة بحوزة شاب مواطن، ووجهت إليه الشرطة تهمة حيازة وتعاطي وترويج المخدرات، فيما أفاد المتهم بأن المضبوطات كانت بقصد التعاطي الشخصي، والترويج لها بين الشباب المواطنين، مقابل مبالغ مالية محددة عن كل شريط أو كمية يبيعها لهم.

وقال مدير الإدارة العامة لمكافحة المخدرات في شرطة دبي، اللواء عبدالجليل مهدي العسماوي، إن المتهم (ع.م.ص ــ 23 عاماً)، عاطل عن العمل، وسبق القبض عليه في إمارة الشارقة في أكتوبر 2012، في تهمة مماثلة، مشيراً إلى أن «معلومات دقيقة وردت إلى الإدارة بأن المتهم عاود ممارسة نشاطه الإجرامي، وتمكن فريق مشترك من شرطة دبي والشارقة من رصد تحركاته، وبعد تقنين الإجراءات تمت مداهمة مسكنه بالقرب من إحدى الشعبيات في إمارة الشارقة، فعثر بداخله على بضعة آلاف من الأقراص المخدرة، كان يخفيها داخل أكياس بلاستيكية في علبة كرتون فوق سقف مستعار في حمام ملحق بغرفته».

وأضاف أن «تزايد أعداد الشباب المواطنين المتورطين في نشاطات إجرامية متصلة بتعاطي وترويج المخدرات يقلق الدولة»، محذراً من «تفاقم هذا الأمر بفعل استغلال كبار المروجين للشباب، ودفعهم إلى الإقدام على تنفيذ عمليات تهريب أو ترويج للمخدرات، مستغلين في كثير من الأحيان جهلهم بالقانون، والأضرار الجسيمة والمؤثرة التي سترتد عليهم وعلى أهليهم، والوطن عموماً».

وتابع العسماوي أن «المتهم وأمثاله ممن تم إلقاء القبض عليهم في عمليات مماثلة، يشكلون إشارة تحذير مهمة للمجتمع، تستدعي من مختلف الجهات المعنية، وعلى رأسها الأسرة، الحرص على التربية الصالحة للأبناء، وضبط سلوكهم، وغرس القيم النبيلة في نفوسهم، وفي مقدمتها الإيمان وحب الوطن».

طباعة