EMTC

«الصحافة الأخلاقية» في دبي.. غداً

رئيس جمعية الصحافيين محمد يوسف .

ينطلق غداً مؤتمر دبي الخاص بإطلاق مبادرة الصحافة الأخلاقية على المستوى الإقليمي، والذي تنظمه جمعية الصحافيين بالتعاون مع الاتحاد الدولي للصحافيين، في فندق البستان روتانا في دبي.

ويتضمن المؤتمر خمس جلسات على مدى اليومين لتطلق في نهايته مبادرة الصحافة الأخلاقية على المستوى الإقليمي، والذي يشمل الدول العربية وبعض دول غرب آسيا وإفريقيا ويشارك فيه رؤساء النقابات والجمعيات الصحافية من هذه الدول، وخبراء إعلاميون من مناطق العالم المختلفة، إضافة إلى رؤساء تحرير وكتاب صحافيين من وسائل الإعلام المختلفة، وتتضمن الجلسات الحوارية مناقشة قضايا الاستقلالية التحريرية ومسؤولية الإعلام وبناء الديمقراطية، من خلال الحقيقة وتحدي التعددية والنوع والأخلاق في وقت الحرب وبناء السلام ومحاربة الفساد ووضع الأسس لإعلام قابل للمحاسبة.

وحسب رئيس جمعية الصحافيين محمد يوسف فإن مبادرة الصحافة الأخلاقية، حملة وبرنامج عمل وأنشطة طورها صحافيون ومهنيون إعلاميون، من أجل ترميم القيم والرسالة التي تقوم عليها مهنتهم، وتم العمل على تطوير المبادرة وبلورتها، في فترة تشهد تطورات دولية وتراخيا في الالتزام بالمقاييس المهنية للصحافة.

وقال إن «مبادرة الصحافة الأخلاقية» تعتمد على نشر الوعي حول الدور الذي يمكن أن تلعبه الصحافة الواعية، والملتزمة بتقديم التقارير والأخبار ضمن سياقها في التأسيس لفهم متبادل يواجه التقسيم والتجزئة المبنية على اختلافات اللغة، أو الثقافة أو العرق أو المعتقد الديني، كما تعمل المبادرة على مساندة الديمقراطية.

وأشار الى أنه سيتم إعداد دليل يسلط الضوء على أفضل الممارسات، ويحتوي على إرشادات ونصائح عملية تشجع على ثقافة واعتماد أحكام صائبة ومتوازنة في غرفة التحرير، والحفاظ على مقاييس النوعية وكيفية التعامل مع المواقف المحيرة أخلاقيا، وسيتضمن أمثلة وحالات دراسية واقعية من حول العالم، تتناول الخيارات التحريرية الصعبة التي يواجها الصحافيون عند تعاطيهم مع تقارير حول التوترات وأماكن الصراع والتشنجات الاجتماعية.

وقالت المديرة التنفيذية لنادي دبي للصحافة مريم بن فهد إن النادي يسعى إلى تعزيز دوره ومكانته، سواء بالمبادرات التي يتبناها، أو لكونه منصة حيوية لتبادل الآراء والنقاش حول مختلف القضايا الجوهرية التي تخدم الإعلام بشكل عام والصحافة بشكل خاص.

وأضافت أن هذه المبادرة دليل جديد على أن الصحافيين في منطقة الخليج والوطن العربي في تحرك مستمر للحصول على حرية التعبير كاملة والتي تتصف بالمسؤولية.وسيقوم المؤتمر بتحديد أهداف مبادرة الصحافة الأخلاقية وفلسفتها، والتأسيس لبرنامج تدريب إقليمي حول قضايا الصحافة الأخلاقية، وتشكيل لجنة تنسيق دائماً لمتابعة مدى الالتزام بالمبادرة وتطبيقها من قبل الإعلام في المنطقة .

وعن رعاية دائرة السياحة لهذا الحدث الإعلامي العالمي قال المدير التنفيذي لقطاع العلاقات الإعلامية مدير إدارة تطوير الأعمال بالإنابة في دائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي إياد عبدالرحمن إن الدائرة تقدم أشكال الدعم والرعاية كافة للفعاليات التي تقام في دبي، بهدف الترويج لهذه الفعاليات وإبراز الدور الريادي للإمارة في جميع المجالات وخصوصاً في مجال السياحة .

قيم أخلاقية

تركز «مبادرة الصحافة الأخلاقية» على الترويج لـ:

العمل على احترام الحقيقة.

أن تكون مستقلاً وغير منحاز.

أن تروج للمسؤولية الاجتماعية المهنية.

أن تكون منفتحاً وشفافاً، وخاضعا للمحاسبة من قبل جميع زملاء المهنة.

أن تعمل من أجل المصلحة العامة.
 
طباعة