30 الجاري آخر موعد لمقابلات المعلمين المواطنين - الإمارات اليوم

30 الجاري آخر موعد لمقابلات المعلمين المواطنين

 

قال مدير إدارة الموارد البشرية في وزارة التربية والتعليم، جمال بن فارس،  لـ«الإمارات اليوم»: إنه «سيتم حصر أسماء المواطنين المتقدمين لشغل وظائف معلمين خلال الأسبوع الجاري، من خلال قاعدة البيانات الخاصة بموقع الوزارة، على أن يتم توجيهها بعد مراجعتها، والتأكد من مطابقة أصحابها للشروط إلى المناطق التعليمية، لإجراء المقابلات الشخصية معهم». وأضاف بن فارس أن «الحد الأقصى لإجراء المقابلات الشخصية مع المعلمين المرشحين هو نهاية أبريل الجاري، بهدف استيعاب المقبولين، وتسكينهم في المدارس خلال العام الدراسي الجديد».


وكانت الوزارة اشترطت في إعلان الوظائف حصول المتقدم على مؤهل جامعي في المجال المطلوب، لافتة إلى أنه بإمكان خريجي التربية التقدم من أي منطقة في الدولة دون التقيّد برغبتها في التخصص.


 كما أنه يمكن للحاصلين على درجة البكالوريوس تخصص تربية ابتدائية «معلم فصل»، أو الرياضيات، والعلوم العامة، التقدم للعمل بوظيفة مدرس مجال رياضيات وعلوم.


من جانبها، قالت مديرة مؤسسة التعليم المدرسي في هيئة المعرفة والتنمية البشرية في دبي، فاطمة المري، إن «هناك معلمين مواطنين على قوائم الانتظار ستلجأ الهيئة إليهم لسد الشواغر»، لافتة إلى أن مقابلات الدفعة الثانية من المدرسين الوافدين ستبدأ الأسبوع الجاري، فضلا عن أنه سيتم تحديد موعد لمقابلات الدفعة الجديدة من المواطنين، وفقاً لإجراءات الوزارة. وأضافت المري أن «هناك شواغر عدة في المدارس الموجودة في دبي، نظرا لاستقالات البعض، ومن المقرر سد هذه الشواغر خلال العام المقبل».


وتابعت: أن «الهيئة تلتزم بالمعايير والشروط التي تضعها وزارة التربية والتعليم في اختيارات المدرسين، ويراعى ذلك أثناء المقابلات التي تجريها اللجان».


من جانبه، قال مدير منطقة عجمان التعليمية، عبيد المطروشي، إن «المنطقة تتسلم الطلبات والأسماء من وزارة التربية والتعليم حاليا»، لافتا إلى أن لجان المقابلات موجودة فعليا، وهي ذاتها التي أجرت مقابلات المعلمين الوافدين أخيرا، مشيرا إلى أنه على ضوء الطلبات المقدمة ستتحدد مواعيد المقابلات خلال الفترة المحددة قبل نهاية هذا الشهر.


وأشار المطروشي إلى أن المقابلات تتم وفقا للشواغر الموجودة في المنطقة وحاجتها لمعلمين في تخصصات معينة، موضحا أن «المناطق قد انتهت فعليا من تحديد تشكيلات العام المقبل في مختلف المدارس، وعلى أساسها سيتم توزيع المُعينين، مع مراعاة الأماكن التي شهدت استقالات، وجميع المدرسين الذين سيعاد تعيينهم، ومن يتحول من معار إلى معيّن».


وأكد المطروشي أن «المواطنين الموجودين على قوائم الانتظار سيتم تحديث بياناتهم»، مشيراً إلى أن أولوية التعيين ستكون للذين تمت مقابلتهم خلال عام 2007، إضافة لمن سيجتاز المقابلات الشخصية الجديدة، وفقاً للأعلى في مجموع الدرجات الحاصل عليها خريجو كلية التربية، والحاصلون على الدبلوم المهني بعد المؤهل الجامعي، والتقدير العام الذي حصل عليه في المؤهل الجامعي.

طباعة