الأولوية للمعاقين


أنا مواطن معاق من أبوظبي، وأبلغ من العمر 32 عاماً، لدي أسرة مكونة من زوجة وطفلتين، حيث كنت أعمل في السابق بإحدى الوزارات، وفي العام 1998 تعرضت لحادث مروري، أدى إلى إصابتي بكسر في الفقرتين الخامسة والسادسة، وأصبت بالشلل الرباعي، وتمت إحالتي إلى التقاعد، وفي الوقت الحالي أحصل على راتب 8000 درهم، وأسكن في الشارقة وبالتحديد في منطقة القاسمية في شقة إيجارها السنو ي 38 ألف درهم، ومشكلتي هي السكن، حيث إن صعودي، أونزولي، يشكلان لي معاناة حقيقية لأني أعتمد اعتماداً كلياً على الكرسي المتحرك، لدرجة أني أصبحت غير قادر على إطعام نفسي، لذلك أصبحت أستعين بمساعد لي، علماً بأنه سبق لي أن قدمت طلباً للحصول على مسكن في أبوظبي منذ العام 1997، وقبل سنتين قامت زوجتي بتحديث البيانات،  لذا أناشد المسؤولين في الجهات المختصة، مساعدتي في الحصول على السكن، على اعتبار أن المعاقين لهم أولوية في الحصول على مسكن.