العهدة على الراوي


ابدى اللاعب المحترف بصفوف فريق كبير عدم رغبته في التجديد للفريق الذي وقع له لنهاية الموسم بعدما تلقى عرضا جادا من احد الأندية الأوروبية عبر وكيل اعماله.

اللاعب لم يقدم لناديه الحالي اي شيء يذكر ويطالب بكافة حقوقه دون ان يؤدي اي واجبات نحو النادي، وهو ما اثار علامات الإستفهام حوله، ويقال والعهدة على الرواي ان الجهاز الفني ينوي عدم الاعتماد عليه بشكل كبير خلال المرحلة المقبلة وقد تكون دكة البدلاء هي المكان الوحيد للاعب خلال الفترة المقبلة.   

يشعر عضو مجلس ادارة الاتحاد الشهير بتضاول فرصته في الفوز بمنصب نائب الرئيس بعدما تقدم  اكثر من مرشح للمنصب من بينهم مرشح اكثر خبرة ودراية منه بالعمل الرياضي، ويشعر عضو الاتحاد ان فرص فوزه بالتزكية لن تكون كبيرة في ظل الصراع المتوقع على المنصب اضافة الى عودة لعبة التربيطات الانتخابية التي لن تصب في صالحه.