مقتل جنديين جزائريين وجرح 17

 

قال مصدر أمني أمس ان جنديين جزائريين قتلا وأصيب 17 في اشتباك مع متمردين إسلاميين شرق العاصمة الجزائرية، في أول بيان بوقوع قتلى بين قوات الأمن في أعمال عنف منذ أكثر من شهر. 


وذكر المصدر ان مسلحين فتحوا النار على دورية حكومية كانت تقوم بعمليات تفتيش الاحد قرب بلدة جيجل الساحلية المطلة على البحر المتوسط على بعد 300 كيلومتر من العاصمة في أعقاب تقارير أفادت بان المتمردين يخططون لشن هجوم على قاعدة بحرية في المنطقة.
 

وقال المصدر انه يعتقد ان المسلحين ينتمون الى تنظيم القاعدة ببلاد المغرب الإسلامي الذي كان يعرف من قبل باسم الجماعة السلفية للدعوة والقتال، والتي أعلنت انها تحتجز رهينتين من النمسا فقدا الشهر الماضي أثناء قيامهما برحلة في تونس. وتقول قوات الأمن إنهما نقلا الآن الى شمال مالي.