«البحرية الأميركية» تعالج الأبنودي


غادر الشاعر المصري عبد الرحمن الابنودي القاهرة امس متوجها إلى العاصمة الفرنسية باريس على متن طائرة خاصة مزودة بالتجهيزات الطبية لإجراء فحوص طبية  عدة بمستشفى البحرية الاميركية وتلقي العلاج للازمة الصحية التي تعرض لها في وقت قريب.


وحرص الابنودي على السير على قدميه من صالة السفر رقم 4 وحتى الطائرة الخاصة من طراز «امبراير-135» والتي أعد له فيها سرير ليســـتلقي خلال الرحلة، حيث يعاني أيضا من آلام في الغضروف.


وقبل مغادرته قال الابنودي «أحمد الله على كل شيء وأنا بــــخير وإن شاء الله أعود بحالة طيبة حيث أعاني من آلام في الصدر والعمــــود الفقري وأنا ضد المرض وأقاومه بكل قوة وأشــــكر كل من سألوا عني ووقفوا بجواري».