30 فناناً في مهرجان الفن الفرنسي

 
قال الشيخ سلطان بن طحنون آل نهيان، رئيس هيئة أبوظبي للثقافة والتراث: «إن التنمية الثقافية هي السبيل لمواصلة دورنا الحضاري، لنكون ملتقى عالمياً للحراك الثقافي العالمي»، معرباً عن سعادته باستضافة ودعم المهرجان الفني الفرنسي الذي افتتحه، أول من أمس في مركز أبوظبي الدولي للمعارض، بهدف نشر المعرفة بالفن المعاصر وجماليته.
 

 وقد ضم المعرض الذي  انطلقت فعالياته في دبي مطلع الشهر الجاري، مجموعة من الاعمال الفنية المعاصرة تنوعت بين النحت والتشكيل، كما قام الفنان الفرنسي الشهير روبيرت دي كريديكو برسم لوحة فنية أمام الحضور، تم طرحها للبيع بالمزاد العلني، وسيذهب ريعها إلى مؤسسة الإمارات.


وأكد مدير عام هيئة أبوظبي للثقافة والتراث محمد خلف المزروعي أهمية المهرجان من النواحي الثقافية والحضارية، ومساهمته في إبراز أهمية ودور الفن في المجتمع، وخصوصا بالنظر لأهمية ما يضفيه الفن من قيم إنسانية نبيلة، هذا فضلاً عن إتاحة الفرصة لتبادل الخبرات وإبراز المواهب الإماراتية، وتوفير فرص الاحتكاك والتفاعل مع عدد من أهم رموز الفن الأوروبي.


ويشترك في المهرجان الفرنسي للفنون 30 من خيرة الفنانين الفرنسيين لعرض 400 قطعة فنية تختلف عن تلك التي عرضت في معرض دبي.
 
ومن أبرز الفنانين المشاركين في المهرجان كريستين بارس، روبرت دي كريديكو، باسكال ماجيس، بريجيت مارتينيه، دومينيك رايو وجان لويس توتين، بالإضافة إلى الفنانين المحليين الضيوف محمد كانو ومحمد مندي وواصل صفوان الذين سيعرضون أعمالهم الفنية الفريدة.

من ناحيتها، قالت المديرة الفنية للمهرجان الفرنسي للفنون فرانسواز مالافوس: «نأمل أن يوفر هذا المهرجان لفرنسا وللإمارات، فرصة التعاون في المزيد من المشروعات الثقافية.

كما يوفر مهرجان الفن الفرنسي للفنانين الفرنسيين والإماراتيين والجهات الفنية المعنية في البلدين على حد سواء، فرصة الالتقاء وتبادل وجهات النظر لتمهيد الطريق أمام تعزيز التفاعل والتعاون.

ويفتح معهد العالم العربي في باريس أبوابه دائماً أمام الفنانين الإماراتيين، وأنا أتطلع شخصياً ومعي دومينيك بوديس، رئيس معهد العالم العربي، إلى توثيق عرى العلاقات الثقافية والفنية بين البلدين».

يقام المهرجان الفرنسي للفنون في أبوظبي بالشراكة مع هيئة أبوظبي للثقافة والتراث والسفارة الفرنسية في الإمارات والرابطة الفرنسية ومؤسسة دبي للمرأة.

وبمساندة مجموعة أبوظبي للثقافة والفنون ومجلة شواطئ كشريك إعلامي. وبرعاية مجموعة شلهوب ودار ضفَ ٌممن ُّ ءِْمٌَّ للمجوهرات.