مصدر أهلاوي: علاقتنا بالشباب لن تتأثر بسبب المقصورة

قال مصدر بالنادي الأهلي ان «احداث المقصورة» التي وقعت خلال مباراة الفريق أمام الشباب في الأسبوع 14 من الدوري لن تؤثر في العلاقة بين الناديين.

وكان رئيس مجلس الإدارة، خليفة سليمان، وباقي أعضاء المجلس جلسوا في المدرجات المخصصة للجماهير باستاد مكتوم بن راشد لعدم وجود أماكن كافية لأعضاء المجلس في المقصورة الأمامية، خلال المباراة التي انتهت بفوز الاهلي 4-صفر.

وأكد المصدر - الذي طلب عدم نشر اسمه - ان العلاقة بين ادارة الناديين لن تتأثر بدليل اصرار رئيس مجلس ادارة الشباب على التواجد الى جوار رئيس مجلس ادارة الأهلي.

وأكد المصدر ان النادي الأهلي لن يعامل إدارة الشباب بالمثل خلال اي مباراة تقام بالقلعة الحمراء، مشيراً الى ان الأهلي يفتح ابوابه دائماً امام اي عضو من ادارة اي ناد بالدوري يلعب على ارض استاد راشد وبالتالي ستكون هناك اماكن شاغرة لأي عدد يطلبه الشباب خلال المباريات المقبلة بين الفريقين.

وأشار الى ان رئيس مجلس الإدارة لم يطلب من اعضاء المجلس ان يرافقوه بمدرجات الدرجة الثانية بل وجد عند دخوله ان معظم الأعضاء لم يتمكنوا من الدخول للمنصة والتي كان بها 25 مقعداً شاغراً  ما دفعه لأن يطلب من 25 عضواً التواجد في الأماكن المخصصة لهم،

وآثر هو ان يتوجه بباقي الأعضاء الى الدرجة الثانية وسط جماهير الأهلي كنوع من احترام اعضاء ادارة النادي. وقال مسؤول في النادي إن الأهلي أغلق ملف المباراة بكل أحداثها ولن يخوض في أي تفاصيل عن هذه الأحداث.
طباعة