عبدالله صالح يهدد بقطع «رأس مشجع»

 

اتصل مشجع وحداوي على إذاعة أبوظبي الرياضية في برنامج يقدمه الزميل عامر سالمين فور انتهاء مباراة العنابي مع الشارقة في دوري اتصالات والألم يعتصره، ليس لخسارة فريقه صفر/1 وحسب بل للموقف الذي تعرض له هذا المشجع على المدرجات من مدير فريق الوحدة عبدالله صالح.


وقال المشجع إن «عبدالله صالح هدده بقطع رأسه» على خلفية الصراخ الصادر منه أثناء المباراة غضباً على التبديل الذي أجراه المدرب المصري الجديد أحمد عبدالحليم حين زج بورقة اللاعب صالح المنهالي بدلاً من أحمد الكمالي في آخر ثلاث دقائق من عمر اللقاء، حيث خرج المشجع عن صمته وصاح قائلاً «تأخرتم بالتبديل وهذا خطأ يحسب عليكم».


وأوضح «بعد المباراة مباشرة صعد عبدالله صالح الى المدرجات وأخذ يبحث عن هذا المشجع الوحداوي فوجده وقام بتهديده إذا تكلم مرة أخرى على المدرجات».


ويعيش الوحدة فترة عصيبة في تاريخ مشاركاته بالمسابقات المحلية، حيث ودع هذا الموسم بطولة كأس رئيس الدولة منذ الدور ربع النهائي، وبات مهدداً للهبوط الى مصاف أندية الدرجة الثانية، خصوصاً أنه يمتلك حالياً 13 نقطة في الترتيب العاشر على لائحة الدوري. 


وعلق عضو منتدى «الهدف الذهبي» صاحب الاسم الحركي «العقرب» الذي سرد القصة على الموقع: «هذا المشجع معروف ودائماً يظهر بين الجماهير العاشقة للون العنابي، وكان أكثرنا حزناً على الخسارة، لذا أتساءل: هل يُلجِم فاه تجاه ما يحدث لفريقه؟ هل يذهب لتشجيع نادياً آخر؟ وهل يضمن إذا زحف خلف الوحدة للدعم والمؤازرة ألا يقوم عبدالله صالح بقطع رأسه؟».