أميركا تشدد تفتيش السفن القادمة من سورية - الإمارات اليوم

أميركا تشدد تفتيش السفن القادمة من سورية

 

أعلنت وزارة الخارجية الأميركيـة، اول من امس، تعزيـز إجراءات التفتيش في المرافئ الأميركية للسفـن التي رسـت في مرافئ سورية، بسبب القلق من ارتباطـات سورية بمنظمـات «إرهابية». 


وأوضح المتحدث باسم الوزارة توم كايسي ان سورية وضعت على لائحة مراقبة امن المرافئ التي تسمـح بتعزيز الإجراءات الأمنية، ويسمـح هذا الإجراء لحرس السـواحـل بـ«فرض تدابير أمنية إضافيـة على السفـن المتوجـهة الى المرافئ الأميركيـة أو الراسية فيها إذا كانت آتية من مرافئ سـورية أو توقـفت فيها».


وأحال المتحدث الى وزارة الأمن الداخلي كل الاستيضاحات عن تفاصيل إضافية. وقال ان هذا القرار «مصدره القلق المتعلق بالعلاقات بين سورية والمنظمات الإرهابية الدولية». 


وكان مسؤول في البحرية الأميركية أعلن الأربعاء ان سفينتين حربيتين أميركيتين رستا قبالة الشواطئ اللبنانية بدلاً من المدمرة «يو.اس.اس كول» التي غادرت المنطقة، وأوضح المتحدث باسم وزارة الدفاع الأميركية بريان وايتمن «انها إشارة الى التزامنا في المنطقة». وكانت وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس أوضحت ان انتشار المدمرة كول يشكل تحذيراً لسورية المتهمة بعرقلة الانتخابات الرئاسية اللبنانية. 


وأعلنت وزارة الخزانة الأميركية الشهر الماضي أيضاً عقوبات اقتصادية على أربعة  سوريين متهمين بتزويد تنظيم القاعدة في العراق بالأسلحة والمال والمقاتلين.

طباعة