قمّة ألمانية في «الاتحاد الأوروبي» اليوم


تبدو معظم المواجهات متكافئة في ذهاب الدور ثمن النهائي من مسابقة كأس الاتحاد الاوروبي لكرة القدم المقررة اليوم خصوصا اللقاء الالماني الصرف بين باير ليفركوزن وهامبورغ، وتوتنهام الانكليزي وايندهوفن الهولندي،
 
وفيورنتينا الايطالي مع ايفرتون الانكليزي. ويضم هذا الدور اربعة فرق المانية، واربعة بريطانية وإن كانت الاولى ارفع مستوى نسبيا بوجود رباعي الصدارة بايرن ميونيخ وفيردر بريمن وهامبورغ وباير ليفركوزن.

وعلى ملعب «باي ارينا» ينتقل الصراع المحلي بين باير ليفركوزن وهامبورغ الى الصعيد الاوروبي ويتنافس الفريقان محليا على احتلال المركز الثالث المؤهل الى مسابقة دوري ابطال اوروبا الموسم المقبل وهو المركز الذي يحتله هامبورغ حاليا بفارق ثلاث نقاط عن ليفركوزن.

والتقى الفريقان قبل شهر وبالتحديد في التاسع من فبراير الماضي على الملعب ذاته في اياب الدوري المحلي وانتهت المباراة بتعادلهما 1-.1 وسبق لهامبورغ ان توج بطلاً لدوري ابطال اوروبا وكأس الكؤوس التي اقيمت للمرة الاخيرة عام 1999،

لكنه لم ينجح حتى الان في التتويج في هذه المسابقة علما بانه بلغ النهائي عام 1982 وخسر امام غوتبورغ السويدي.

أما ليفركوزن فبلغ هو الآخر نهائي عام 1988 وكان قاب قوسين أو أدنى من إحراز اللقب عندما تقدم على منافسه اسبانيول الاسباني 3 - صفر قبل ان يخسر بالنتيجة ذاتها إياباً ثم بركلات الترجيح.

ومن المتوقع ان يواصل بايرن ميونيخ المرشح الابرز لاحراز اللقب مشواره نحو الدور ربع النهائي على حساب اندرلخت البلجيكي الذي يستضيفه ذهابا على ملعب «كونستان فان دن ستوك» في بروكسل.