استنفار شعباوي استعداداً للعميد - الإمارات اليوم

استنفار شعباوي استعداداً للعميد

  رفع فريق كرة القدم الاول بنادي الشعب درجة استعداداته اليومية لمواجهة نظيره فريق النصر يوم بعد غد الجمعة في الجولة المقبلة لبطولة الدوري العام لدوري اندية الدرجة الاولى لكرة القدم.

وواصل الفريق تدريباته على ملعب الفريق وسط انتظام كامل للاعبي الفريق، وفي مقدمهم قائد الفريق عبدالرحمن ابراهيم الذي عاد الى صفوف الكوماندوز وهو اكثر اصرارا على قيادة فريقه مواصلة مسيرة التفوق في المنافسة.

    وحرص الجهاز الفني على إجراء تمارين خاصة للاعب خالد صقر الذي كان قد يشكو من الاصابة التي تعرض لها أخيرا ومنعته من المشاركة مع  الفريق في الجولات الماضية.
 
ويخطط الشعب للتفوق على ضيفه النصراوي وانتزاع النقاط الثلاث، حيث تشهد صفوف الفريق حالة استنفار قصوى، حيث طالب الجهاز الفني بقيادة المدرب التونسي لطفي البنزرتي لاعبيه بضرورة التعامل مع المباراة المقبلة بمسؤولية كبيرة،

نظرا لأهمية اللقاء في مسيرة الفريق الشعباوي الذي يسعى لاعتلاء قمة الدوري في حال فوزه على النصر وتعثر الشباب في الجولة المقبلة.

واعتبر أمين السر العام لنادي الشعب عبيد الشامسي ان «هناك جدية كبيرة من قبل لاعبي الشعب انطلاقا من استشعارهم لأهمية المباراة المقبلة امام الفريق.

واكد امين السر العام احترام فريقه للعميد النصراوي خلال اللقاء المرتقب الذي يجمع الفريقين في الجولة المقبلة للدوري».

  واشار الى ان «الادارة الشعباوية هيأت الأجواء المناسبة للاعبي الفريق وجهازهم الاداري والفني حتى يؤدوا دورهم على النحو الاكمل، لاسيما ان الفريق مقبل على مرحلة حاسمة في مبارياته في بطولة الدوري العام».

وقال انه «رغم التعادل الاخير مع فريق الامارات، فإن مستوى فريق الشعب ظل ثابتا في جميع المباريات السابقة التي خاضها الفريق»،

مؤكدا ان الكوماندوز كان اقرب للفوز في مباراة الامارات، معتبرا ان الشعب يخوض المباراة المقبلة وهو مكتمل الصفوف دون أي اصابات في اوساط اللاعبين.

وبشأن المعسكر الخارجي الذي تقرر أن يقيمه الفريق عقب مباراته مع النصر اكد امين السر العام ان المساعي جارية لاختيار مقر المعسكر في دولة خليجية ربما تكون قطر،

مشيرا الى انه لو توافرت الظروف المناسبة سيؤدي الفريق تجارب ودية  خلال المعسكر الخارجي مستفيدا من فترة توقف الدوري، نظرا لارتباطات المنتخب الوطني الذي يستعد للقاء المنتخب السوري يوم 26 من مارس المقبل في التصفيات المؤهلة الى نهائيات كأس العالم.
طباعة