«سيمي برو» يتصدر الإيرادات

تصدّر فيلم كوميدي عن كرة السلة، للنجم ويل فيريل، قائمة إيرادات دور العرض في أمريكا الشمالية ، خلال عطلة نهاية الأسبوع، إلا أن الايرادات جاءت دون توقعات استديوهات الإنتاج السينمائي.
 
ويجسّد فيريل في فيلم «سيمي برو» ، الذي تكلف إنتاجه 57 مليون دولار، شخصية مالك فريق لكرة السلة شبه محترف في السبعينات من القرن الماضي يسعى إلى الحصول على موقع في دوري المحترفين «إن بي ايه».
 
وبلغت إيرادات الفيلم، خـــلال عرضه الأول، في الفترة بين الجمعة والأحد، 15.3 مليون دولار، إلا أن شركة «نيو لاين» للإنتاج السينمائي كــانت تتوقع أن يحقق الفيلم 20 مليون دولار، على الأقل، خلال عطلة نهاية الأسبوع الأول من العرض. 

وتراجع فيلم الإثـــارة السياسي «فانتاج بوينت» إلى المركز الثاني بإيرادات بلغت 13 مليون دولار، بعد أن تصدّر قائمة الإيرادات قبل أسبوع. ويحكي الفيلم قصة هجوم خيالي على رئيس أميركي من ثماني وجهات نظر مختلفة.

وحل فيلم «سبايدرويك كرونيكلز» في المركز الثالث بعائدات 8.8 ملايين دولار.